قبل أسبوع من تنصيب بايدن.. نشر 20 ألف من الحرس الوطني بأسلحة فتاكة في واشنطن العاصمة

ينشر البنتاجون 20 ألف من الحرس الوطني بأسلحة فتاكة هنا، قبل أسبوع من التنصيب، لمنع أي عنف كما حدث في 6 يناير، مع تلقي وكالات الاستخبارات معلومات حول التحرك لإثارة العنف والفوضى في جميع أنحاء البلاد. 

قبل أسبوع من تنصيب بايدن.. نشر 20 ألف من الحرس الوطني بأسلحة فتاكة في واشنطن العاصمة 1 14/1/2021 - 12:36 م

تم نشر ما يصل إلى 15000 بالفعل في وحول مبنى الكابيتول هيل وستتم إضافة 5000 آخرين في 20 يناير تقريبًا لتنصيب الرئيس المنتخب جو بايدن. هذا هو الآن ضعف عدد القوات الأمريكية في أفغانستان والعراق مجتمعين.

مع بدء مجلس النواب الأمريكي إجراءات عزل ترامب، تم تشديد الأمن في وحول مبنى الكابيتول هيل.

لم يتم تركيب أجهزة الكشف عن المعادن فحسب، بل تم أيضًا نصب جدران معدنية بارتفاع ثمانية أقدام طوال الليل حول مبنى الكابيتول هيل.

قالت شبكة سي إن إن في انعكاس لخطورة الوضع في البلاد إن عدد القوات الأمريكية المنتشرة حاليًا في الكابيتول هيل أكبر بكثير مما هو موجود في أفغانستان والعراق مجتمعين، وهي إحصائية مذهلة تؤكد مدى ضخامة الوجود الأمني بالفعل.

وذكرت صحيفة بوليتيكو أن رجال الحرس المسؤولين عن الأمن حول مجمع مبنى الكابيتول كانوا مسلحين بأسلحة فتاكة.

عرضت وسائل إعلام كبرى يوم الأربعاء صورًا لحارس داخل مبنى الكابيتول الأمريكي يحرس معبد الديمقراطية، وهو سيناريو لم يكن يحلم به قبل 6 يناير، عندما اقتحم آلاف من أنصار ترامب المبنى وعطلوا العملية الدستورية لفرز وتصديق الهيئة الانتخابية.

أفادت صحيفة نيويورك تايمز أن المسؤولين يستعدون لمواجهة حالة عدم اليقين ويستعدون لاحتمال اندلاع أعمال عنف في الأيام المقبلة.

وذكرت الصحيفة اليومية أن حوالي 16 مجموعة سجلت للمشاركة في الاحتجاجات وقال مسؤولون إن وكالات إنفاذ القانون كانت تستعد لاحتمال نشوب نزاع مسلح.

وقال رئيس مكتب الحرس الوطني الجنرال دانيال هوكانسون لمراسل إن القوات “مخولة بتنفيذ القانون إذا طُلب ذلك من الوكالة الداعمة”.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.