في اليوم العالمى للمرأة وفاة شابة هندية بعد تعرضها للاغتصاب والحرق حية في منزلها

برغم احتفال العالم باليوم العالمى للمرأة، تعرضت شابة هندية في مقتبل العمر إلى جريمة بشعة اهتزت لها أرجاء دولة الهند، حبث تم اغتصاب الفتاة ثم حرقها حية فوق سطح منزلها في مدينة دلهى بالهند.

العنف ضد المرأة في الهند

و كانت مستشفى دلهى قد أبلغت الشرطة صباح اليوم الأربعاء 9 مارس، عن وصول فتاة شابة في السادسة عشر من عمرها، وهى مصابة بنسبة حروق تصل إلى 90%، بعد تعرضها للإغتصاب بعنف واضح، ولم يستطيع الأطباء انقاذها،  و توفيت فور وصولها إلى المستشفى بلحظات قليلة.

هذا وقد صرح المحقق الهندى أشوانى كومار، الملتحق في أمن مدينة دلهى، بأنه قد تم القاء القبض على الجانى، وهو شاب في سن التاسعة عشرة من عمره، والذي قام بهذه الجريمة البشعة وسيتم التحقيق معه للتعرف على أسبابه التي دفعته للقيام بهذه الجريمة.

تعرف على كيف بدأ الاحتفال باليوم العالمى للمرأة

هذا وقد دلت التحريات المبدئية على تعرض الفتاة لعدد من المضايقات كان أبرزها، مضايقات جار لها في قريتها أوتار برادش منذ ما يزيد عن العام، وقد تم إبلاغ الشرطة في حقع بالفعل وقامت الشرطة بتحذيره وتنبيهه.

و برغم القوانين المشددة والعقوبات الحازمة والسريعة أيضا ضد كل من ينتهك حقوق المرأة في الهند، منذ حادثة الإغتصاب الجماعى التي حدثت لطالبة جامعية في داخل إحدى الحافلات، الإ أنه مازالت جرائم العنف ضد المرأة في الهند بحاجه إلى وقفة حازمة.



اترك تعليقا