بعد كورونا.. ” فيروس بونيا الجديد ” فيروس قاتل جديد يظهر في الصين والحصيلة 7 قتلى حتى الآن

في الوقت الذي ينشغل العالم فيه بفيروس كورونا المستجد والبحث عن لقاح ضد الفيروس الذي مازال الغموض يكتنف الكثير من جوانبه، وأودى بحياة الآلاف، ظهر فيروس قاتل جديد في الصين، ووصلت حصيلة الوفيات بهذا الفيروس 7 أشخاص حتى الآن، وتم تشخيص ما لا يقل عن 60 إصابة بمتلازمة ناجمة عن فيروس بونيا الجديد، الذي يتميز بأنه مرض شديد العدوى، ويتم انتقاله عن طريق القراد، وكذلك انتقاله من شخص لآخر عن طريق الدم أو المخاط ويسبب حمى نزفية فيروسية.

بعد كورونا .. " فيروس بونيا الجديد " فيروس قاتل جديد يظهر في الصين

فيروس قاتل جديد

بعد كورونا.. " فيروس بونيا الجديد " فيروس قاتل جديد يظهر في الصين
بعد كورونا.. ” فيروس بونيا الجديد ” فيروس قاتل جديد يظهر في الصين

أعراض المرض الجديد

وتبين أن المرضى يعانون جميعهم من حمى شديدة مع متلازمة قلة الصفيحات “انخفاض الصفيحات في الدم”  (SFTS)، والذي قد يكون مميتًا ما لم يتم اكتشافه بوقت مبكر حسب خبراء الأمراض المعدية، وقد اكتُشف الفيروس أول مرة 2009 في المناطق الريفية في الصين، ومن الأعراض المبكرة للفيروس:

  • التعب.
  • الحمى.
  • الطفح الجلدي.

وحسب صحيفة ميرور يُعتقد أن بداية انتشار الوباء كان في أبريل، بإصابة عشرات الحالات في مقاطعتي جيانغسو وآنهوي المتجاورتين، واشارت التقارير إلى أن مزارعة شاي تبلغ من العمر 65 عامًا في جيانغسو، أُصيبت مؤخرا بحمى تصل إلى 40 درجة مئوية، وسعال مستمر، وتبين بالتشخيص لحالتها أنها مصابة بمتلازمة قلة الصفيحات، وتعتبر هذه الحالة 37 المؤكدة في مستشفى المقاطعة.

كيف ينتقل الفيروس الجديد؟

وأوضح خبير الأمراض المعدية، شنغ جيفانغ، في تصريح لصحيفة Times الحكومية الصينية، طريقة انتقال الفيروس الجديد، حيث يمكن انتقاله من الحيوانات المصابة أو الأشخاص إلى الآخرين عن طريق الدم والجهاز التنفسي والجروح.

وأفادت تقارير أن منذ 3 سنوات أُصيب 16 شخص بالعدوى نتيجة ملامسة جثة شخص توفي بالمرض كان أُصيب بنزيف عدوى شديدة.

وأكد شينغ على ضرورة أن يكون أفراد الأسرة والطاقم الطبي حذرين، وضرورة البقاء بعيدًا عن الأدغال أو الشجيرات لتجنب القراد، الذي ينقل الفيروس مما قد يسبب وباء محلي، ويبلغ معدل الوفيات بفيروس بونيا الجديد، حسب  مركز مكافحة الأمراض في تايوان (CDC) 10%.، بينما قال شنغ أن معدل الوفيات تبلغ بين 1 – 5%، وكبار السن هم الأكثر عرضة لخطر الموت، وتبلغ فترة حضانة الفيروس من 7 – 14 يومًا، ولا يوجد لقاح او دوية مضادة للفيروس.

وبتعافى عادة المصابون بالحالات الخفيفة من تلقاء أنفسهم، وأما الأشخاص الذين يعانون من التهابات شديدة قدي يصتبون بفشل في الأعضاء.

ووفقًا لصحيفة Global Times  السبب الرئيسي في الإصابات التي تم اكتشافها شرق الصين هو لدغات القراد حتى الآن.

وكانت أول حالة إصابة من متلازمة قلة الصفيحات أعلنت عنها تايوان في نوفمبر الماضي وهي لرجل سبعيني أصيب بحمى وقيء ولم يسافر إلى الخارج.