فنانة تصور ” فيديو كليب ” ببدلة رقص وهي ترقص داخل المسجد فماذا كان رد فعل السلطات

قامت ” راقصة ”  تدعي ” رازادا غانيويلنا ” بتصوير ” فيدو كليب ” بعنوان ”  Zhanym – أي حياتي ” وهي ترقص في ساحات الجامع الأبيض بمنطقة ” بولغار ” في ” تتارستان “، فانهالت التعليقات وردود الأفعال الغاضبة بشأن ” الراقصة ” ما جعل السلطات تفتح تحقيقا في الحادث الذي اعتبر إنتهاكا لحرية الإعتقاد والدين.

راقصة تصور فيديو كليب ببدلة رقص داخل مسجد

كانت ” الراقصة ” ترتدي بدلة رقص شرفي حمراء وظهرت وهي تركب جملا في العديد من لقطات الفيديو، كما اتضح أنها استخدمت لحنا لفنانة تركية تدعي ” سيزان أكسو ” من تسعينيات القرن الماضي، الفيديو أحدث غضبا شعبيا واسعا في وسائل الإعلام وعلى مواقع التواصل الإجتماعي في ” تتارستان ” ذات الأغلبية المسلمة والتي تقع على السفوح الغربية لجبال الأورال في روسيا.

فتحت السلطات تحقيقا في الحادث وأصدرت بيانا شديد اللهجنة ذكرت فيه أن هذا الفيديو أخل بكل القيم وتجاوز حرية التعبير، واندرجت القضية تحت القانون رقم 148 من القانون الجنائي الروسي الذي يجرم الظغعتداء على حرية الإعتقاد والدين، واعتذرت ” الراقصة ” عن الفيديو كليب مؤكدة أنها لم تقصد الإساءة ولكنها قصدت إظهار جمال الطبيعة والعمران في الفيديو،  الجميع ينتظر ما ستؤل إليه التحيقات.


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.