علماء يكشفون عن سلالة ثانية من فيروس كورونا أكثر فتكا وعدوانية!


إلى الآن جميع العالم يبحث عن سبب انتشار فيروس كورونا في العالم بتلك الطريقة، وما هي الطريقة المناسبة للقضاء عليه، وفي خلال تلك الأيام ما بين الحين والآخر تَخرج أحد البلدان العربية والأجنبية معلنة عن وجود إصابات جديدة، ولهذا أصبح العلماء يبحثون لإيجاد السبب الرئيسي وراء الإصابة بفيروس كورونا.

وأثناء عملية البحث لمعرفة تطور الفيروس، والعمل على إيجاد لقاح للحد من انتشار الفيروس، والوقاية من الإصابة بفيروس كورونا أعلن الفريق الطبي أن الدراسة الأولى التي قاموا بها وجدوا أن بنسبة 70% يوجد سلالة عنيفة من فيروس كورونا، وأن النسبة المتبقية التي تُمثل 30 % هي أقل من الأولى في العدوانية والانتشار.

ولقد أكد الفريق الطبي أن السلالة الأولى التي كانت أكثر عُنفًا وشراسة هي التي ظهرت في بداية انتشار الفيروس في أواخر عام 2019، وأن السلالة الأقل هي التي ظهرت وبدأت بالانتشار في أوائل عام 2020، والتي مازالت منتشرة إلى الآن، وفقًا للدراسة التي تم إجراءها بعد الحصول على البيانات الجينية والوبائية، والسجلات للفحص السريري للمصابين بالفيروس.

والجدير بالذكر أن تلك الدراسة كان الهدف منها بالأساس هي معرفة مدى تطور فيروس كورونا، والتي جعلت الأطباء يعلمون أنه هناك سلالتان من الفيروس، وهما الآن يَعكفون حاليًا لإيجاد لقاح لعلاج الفيروس، وللوقاية من الإصابة به.


قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.