عاجل: الدولة الإسلامية تعلن مسئوليتها عن حادث انفجار فرنسا

أعلنت جماعة الدولة الإسلامية مسئوليتها الكاملة عن أحداث انفجار العاصمة الفرنسية باريس، في بيان تم نشره على الانترنت حيث قالت الجماعات الجهادية ” أنها لا تزال تضع فرنسا هدفها الأعلي، وأنه نفذوا الهجوم بعد دراسة بواسطة 8 أشخاص يرتدون أحزمة ناسفة، ويحملون اسلحة اليه.

تم نشر البيان الذي نشرته جماعة الدولة الإسلامية والتي تتبني الحادث الإرهابي بباريس، حيث تم نشره باللغتين الفرنسية والعربية ونشر فيديو لهم اثناء اذاعتهم للبيان، وفقا لما نشرته اذاعة BBC.

تفاصيل حادث انفجار فرنسا وصور الإنفجار

وجاء في البيان أن ” ثمانية أشقاء يحملون أحزمة ناسفة وبنادق هجومية، قامت بإستهداف مواقع مختاره بعناية شديدة، في قلب العاصمة الفرنسية باريس”.

وأضافوا في البيان وصفهم لفرنسا بأنها عاصمة الفسق والضلال، قائلين ” أنه في الهجوم الكريم يسر الله ووفق جماعة من المؤمنين وجنود الخلافة ومنحهم الله النصر من عنده، لأستهداف عاصمة الفسق والضلال والتي تحمل راية الصليب في أوروبا جميعها “.

الدولة الإسلامية تعلن مسئوليتها عن انفجار فرنسا
الدولة الإسلامية تعلن مسئوليتها عن انفجار فرنسا

ويأتي هذا البيان بعد أن قامت تلك الجماعة أمس الجمعة بعملية ارهابية بإحتجاز المئات من الرهائن وقتلهم، حيث سمع دوي الانفجار اثناء اقامة مباراة كرة القدم بين فرنسا والمانيا، وتم اعلان حالة الطوارئ على الحدود الفرنسية، حظر اقامة اي مظاهرات حتى يوم الخميس القادم في باريس.

وحمل الرئيس الفرنسي ” فرنسوا هولاند ” تنظيم الدولة الإسلامية الإرهابية المعروفة بإسم داعش مسئولية حادث انفجار فرنسا،   حيث كانت تلك الهجمات التي شهدتها العاصمة الفرنسية باريس مساء امس الجمعة ادت إلي مقتل ما يقرب من 130 شخصا وجرح 300 أخرين، و80 منهم في حالة حرجة وذلك وفقا لتقارير مستشفيات باريس.

وأعلن فرنسوا هولاند حالة الحداد في البلاد لمدة 3 أيام، ورفع حالة التأهب القصوي وإعلان حالة الطوارئ إلي أقصي الحدود، وتعتبر أخر مرة قامت فرنسا برفع حالة الطوارئ في البلاد منذ الحرب العالمية الثانية.



اترك تعليقا