طفل امريكي يتبرع بمبلغ 20 دولار لترميم المسجد القريب من منزله فكانت في انتظاره مفآجأة كبيرة

جاك سوانسون، طفل امريكي عادى ولكنه رغم صغر سنه الا انه استطاع مد يد العون إلى المسلمين في ازمتهم، خاصة بعد الاحداث المتتالية من تفجير الطائرة الروسية، وتفجيرات باريس، وما حدث في مالي بعد ذلك، ليجد المسلمون انفسهم في موقف لا يحسدهم عليه اي كائن على سطح الارض، ولكن جاك فعل شيءا لم يكن يخطر على بال.

طفل امريكي يتبرع بمبلغ 20 دولار لترميم المسجد القريب من منزله فكانت في انتظاره مفآجأة كبيرة 1 22/11/2015 - 4:20 م

فقد اتجه الطفل الامريكي جاك سوانسون ومعه كل مدخراته التي قام بجمعها  من اجل تحقيق حلمه بشراء آيباد خاص به، إلى المسجد القريب من منزله والذي تعرض إلى تخريب متعمد، بعد الغضب الذي ساد العالم بسبب  التفجيرات.

جهاز ايباد

و لذلك فلقد سعد المسئولون عن مسجد  تكساس  بما  قام به الطفل الامريكي جاك سوانسون، وارسلوا اليه خطابا في كلمات رقيقة يشكروا له موقفه النبيل الذي أثر فيهم، ومرفق معه هدية جهاز آيباد متمنين لهم السعادة بجهازه الآيباد الجديد.

مسجد تكساس

يذكر أن العديد من المساجد قد تعرضت لتخريب متعمد من الكثيرين بعد احداث  تفجيرات باريس، ولذلك  فلقد رتبت السيدة ارسلان افتخار  و التي تعمل رئيس  تحرير لمجلة اسلاميه تصدر كل شهر، من اجل اهداء الطفل الامريكي جاك سوانسون جهاز الآيباد، ليكون رساله للمجتمع كله بان المجتمع الاسلامى مجتمع سلام وامان.



اترك تعليقا