طرد راكب على متن طائرة بسبب هجومه على إبنة الرئيس الأمريكي “ترامب”

قام طاقم إحدى الطائرات الأمريكي التابعة لشركة “إيرلاين جيت بلو” بإنزال راكب من على متن طائرة  كانت تقلع من أحد المطارات بالولايات المتحدة الامريكي، وذلك بسبب هجومه على إبنة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، وذلك حيث كانت يسافر الراكب على متن الطائرة التي كانت تتواجد بها إبنة الرئيس الأمريكي.

بنت الرئيس الأمريكي

وحسب تقرير نشره موقع TMZ الأمريكي، فإن الراكب قام بالتهجم لفظيا على إيفانكا ترامب إبنةالرئيس الأمريكي المنتخب، وهاجم والده بلهجة شديدة للغاية، مما دفع قوات الأمن وطاقم الطائرة إلى إجبار الراكب على النزول من الطائرة لعدم إحترامه سياسات شركة الطيران التي يسافر على متن طائرتها.

راكب يقوم بالهجوم لفظيا على ابنة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب

وأضاف التقرير بأن الراكب قال لها إن والدها يخرب البلاد، مما أثار غضب بنت الرئيس الأمريكي بشدة من هذا الكلام، بالإضافة إلى بعض العبارات الساخرة التي قام هذا الراكب بتوجيهها لها ولأبها بشأن فوزه بالانتخابات الرئاسية الامريكي وتولية حكم البلاد.

وترددت أبناء على عبارات أخرى قالها الراكب أثناء هجومه عليها، حيث سأل طاقم الطائرة “لماذا تركب معنا، فهي تنبغي أن تسافر عبر الطيران الخاص”، وعبارات أخرى دفعت إدارة  شركة الطيران إلى إنزال الراكب.

وصرحت شركة الطيران “إيرلاين جيت بلو” بان اتخاذ قرار بإنزال راكب من على متن إحدى طائراتها هو أمر في غاية الصعوبة بالنسبة للشركة، وأفادت بأنها عملت بأقصى سرعة على توفير مكان بديل للراكب على متن أول طائرة تالية لتلك التي تم إنزاله منها.