صحيفة ديلي ستار البريطانية تكشف عن مفاجأة خطيرة وهي اغتيال بوتين عام 2014 وعميل للمخابرات البريطانية يحكم روسيا الآن

في مفاجأة خطيرة نشرت صحيفة بريطانية تسمى ديلي ستارز، وهي من الصحف الشهيرة في بريطانيا معلومات في منتهى الخطورة، حيث ذكرت في تقرير لها أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين تم قتله عام 2014 في الكرملين، بعد أن تناول مشروب مسموم، وأنه اختفي لمدة عشرة أيام تقريباً في الفترة من 5 إلى 15 مارس، وفي ذلك الوقت قيل أنه تم الإطاحة به والإنقلاب عليه وتحدث عدد كبير من الصحف العالمية في ذلك الوقت عن اختفاء بوتين إلا أنه ظهر مرة أخرى بشكل مفاجىء.

صحيفة ديلي ستار البريطانية تكشف عن مفاجأة خطيرة وهي اغتيال بوتين عام 2014 وعميل للمخابرات البريطانية يحكم روسيا الآن 1 25/12/2016 - 11:13 م

إلا أن الصحيفة أكدت أن من ظهر هو بديله الذي جندته المخابرات البريطانية بالتعاون مع جهات سيادية في روسيا، واستشهدت بذلك بشهادة المؤرخ  باتريك سكريفنر، الذي أكد على كلام الصحيفة وقدم دليلاً على أن الشخص الموجود الآن ليس بوتين، بل هو بديل له، والدليل هو أنه في عام 2014 وفي لقاء لهذا الشخص مع رئيسة وزراء ألمانيا استعان خلال ذلك اللقاء بمترجمة، وهو أمر تعجب منه الجميع حيث أنه من المعروف عن بوتين أنه يجبد اللغة الألمانية بشكل كبير جداً.

كما استشهدت الصحيفة بحديث زوجة بوتين التي قالت أن ذلك الشخص ليس بزوجها الذي عرفته منذ زمن بعيد، ومن المعروف أنه تم الانفصال بين الإثنين في عام 2014، كما ذكر الصحفي جيم ستون في تصريحات له لنفس الصحيفة أنه بالفعل الرجل الحالي غريب الأطوار وليس برئيس روسيا الذي يعرفه جيداً.