عاجل | فيديو وصور سقوط طائرة في ظروف غامضة ونجاة جميع ركابها بالمحيط الهادي شاهد عملية الانقاذ


سقوط طائرة في ظروف غامضة بالمحيط الهادي هو أبرز عناوين الصحف صبيحة الجمعة نقلت صحيفة جارديان الأمريكية اليوم خبرا عاجلا عن تحطم طائرة غينية، متجهة من ميكروبيزيا إلى مدرج في غينيا الجديدة، وذلك بعد أن أصابها عطلا مفاجئا أدى لتفويت مدرج الطائرات التي كان من المقرر لها الهبوط عليه، واتجهت للمياه وتحطمت هناك، وكان الهبوط التدريجي للمياه عاملا في نجاة الركاب، 47 راكبا، بالرغم من تحطم الطائرة، وهرع الركاب إلى أجنحة الطائرة طلبا للنجدة وقد أسرع السكان المحليون إليهم لنجدتهم جميعا.

وكانت الطائرة، من طراز بوينج 737-800 تستعد للهبوط بالمطار، في مدرج في ولايات ميركونيسا المتحدة، فيها 47 راكبا، منهم 11 من طاقم الطائرة و36 راكبا، جميعهم محليين ومنهم 2 راكبين أمريكيين و2 أستراليين.

عن طائرة اليوم

تتبع الطائرة لشركة إير نيجيني الحكومية، تم تصنيعها منذ 13 عام، وقامت عدد من الشركات الأخرى بتشغيلها، مثل شركة جيت غير وشركة اير انديا اكسبريس، ولم تسجل إلا حالة تصادم واحدة، ولم تكن في هذه البلدة من قبل.

أقرأ أيضا وتعرف على

ترددات جميع قنوات القمر نايل سات أكتوبر 2018 جميع القنوات الرياضية المصرية.. السعودية.. العربية.. قنوات الدراما.. جميع الترددات على نايل سات

أسباب كارثة اليوم

لم يستقبل مدرج الجزيرة الصغيرة طائرات في هذا الحجم الكبير من قبل، ويُرجع المحللين سبب حادث اليوم لكبر حجم الطائرة على المدرج وعدم اعتياده على استقبال مثل هذه طائرات من قبل.

هبوط طائرة في المحيط
هبوط طائرة في المحيط

فمن الجدير بالذكر أنه قد سقطت طائرة الركاب في بحيرة وذلك خلال هبوطها على إحدى الجزر التابعة لأرخبيل مايكرونيزيا في المحيط الهادئ، صباح اليوم الجمعة 28 سبتمبر، وقد ساعد الأهالي في إنقاذ الركاب وأفراد الطاقم، وتم إخراجهم من الطائرة التي غمرتها المياه حتى منتصفها.

طائرة في المحيط
طائرة في المحيط

وذكر  صحيفة «باسيفيك ديلي نيوز» على صفحاتها  نقلاً عن مسؤول في المطار، إن الطائرة تقل 36 مسافراً وطاقماً من أحد عشر شخصاً.


قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

3 تعليقات
  1. وليد محمد منصور يقول

    طيب ودى بتعوم ازاى وهتطلع من المية ازاى

  2. غير معروف يقول

    الحمد لله على سلامة الركاب وطاقم الطائرة والشكر كل الشكر للمواطنين الشرفاء الذين أنقذوا الجميع