سرقة جائزة (أوسكار) الخاصة بالنجم (ليوناردو دي كابريو) حقيقة أم شائعة

جميع نجوم السينما في جميع أنحاء العالم يحلمون بهذه الجائزة الكبيرة، التي تعتبر أفضل وأحسن جائزة يحصل عليها أي فنان في العالم، حيث تعتبر جائزة الأوسكار هي الجائزة الأغلي في العالم، والتي يتم منحها سنويا في حفل يقام لها خصيصا كل عام لأفضل ممثل في السينما الأمريكية.

سرقة جائزة (أوسكار) الخاصة بالنجم (ليوناردو دي كابريو) حقيقة أم شائعة 1 2/3/2016 - 5:02 ص

ولكن هل من الممكن بعد أن يحصل عليها صاحبها بعد طول انتظار دام لعدة سنوات من العمل والمشقة أن تضيع هذه الجائزة بهذه السهولة والبساطة، كما حدث مع الفنان الكبير والعالمي (ليوناردو دي كابريو).

حيث تواردت أنباء كثيرة على من بعض وسائل الإعلام العالمية والأمريكية، تفيد بأنه قد تم سرقة تمثال (أوسكار) الذهبي الخاص بهذا النجم بعد حصوله عليه بعد انتظار دام لعدة سنوات، حيث تلقت شرطة لوس أنجلوس بلاغا يفيد بسرقة تمثال (أوسكار) الخاص بالنجم (دي كابيرو) من غرفة نومه بعد إنتهاء الحفل.

وقد أفادت الآنباء أنه تم سرقة هذا التمثال في حوالي الساعة الثالثة إلا ربع صباحا، وقد قامت الشرطة بتفتيش باقي الضيوف المتبقيين في الحفل ولكن دون جدوى.

هذا وقد أفادت التقارير أن الجائزة كانت موجودة في غرفة نوم (دي كابريو)، وعندما ذهب النجم ليأخذها للذهاب لم يجد التمثال، ووجد النافذة مفتوحة، والغرفة مبعثرة تماما، والتمثال غير موجود.

هذا وهناك بعض المواقع ووكالات الآنباء زعمت أن حادث السرقة هذا مجرد شائعة وليس حقيقة، وأكدت أن الذي روج هذه الشائعة بعض المواقع الساخرة، وإلى الآن لم يتسنى لنا معرفة الحقيقة ولم يخرج لنا هذا النجم الكبير بتصريح يكشف لنا فيه حقيقة ما حدث.