رسالة غامضة بـ 8 لغات وجهها شخص مجهول إلى سكان الأرض!

رسالة غريبة بها عشر وصايا وجهت بثمانِ لغات وهي العربية، والعبرية، والسواحيلية، والأسبانية، والهندية، والصينيية، والروسية، الإنجليزية إلى سكان الأرض.
ظهرت على لوحة من الجرانيت في مقاطعة جورجيا بالولايات المتحدة الأمريكية عام 1980، حيث أمر ببناء ذلك النصب شخص مجهول الهوية لا يعلم أحد عن شخصيته الحقيقية شيء حتى الآن إلا اسم مستعار وهو أرسي كريستيان وجدوه في سجلات شركة البرتون لأعمال الحرانيت والتي دفع لها مقابل بناء اللوحة واختفى عند التسليم.
وبحثت الشركة عنه لكنها لم تجد أي معلومات عن ذلك الاسم الغامض لكن الشركة أخذت تلك اللوحة ووضعتها في المكان المتفق عليه، وهذه اللوحة مكتوب عليها عشر وصايا موجهين لسكان الأرض جميعًا وهم :
1_ إبقوا عدد الجنس البشري أقل من 500 مليون نسمة في توازن دائم مع الطبيعة.
2_ وجهوا التناسل البشري مع تحسين اللياقة البدنية والتنوع.
3_ وحدوا الجنس البشري بلغة جديدة معاصرة.
4_ تحكموا بالعاطفة، بالعقيدة، بالتقاليد وبجميع الأشياء بمنطق معتدل.
5_ احموا الناس والدول بواسطة قوانين عادلة ومحاكم منصفة.
6_ اتركوا الدول تحكُم داخليًا مع تصفية النزاعات الخارجية في المحكمة العالمية.
7_ تجنبوا القوانين التافهة والموظفين عديمي الفائدة.
8_ وازنوا ما بين الحقوق الشخصية والواجبات الاجتماعية.
9_ شجعوا الحقيقة، الجَمال، الحُّب، لإيجاد التوافق المطلق.
10_ لا تكونوا سرطانًا فوق الأرض، أفسحوا مجالا للطبيعة، أفسحوا مجالاً للطبيعة.
ولا أحد يعلم حتى الآن من الذي بعث بتلك الرسالة المجهولة حتى الآن.
فالبعض اعتقد أنه الدجال، والبعض الآخر اعتقده انتخريستوس المخلص العظيم فبرايك.
أنت عزيزي القارئ من يكون هذا الشخص الذي وجه هذه الرسالة إلى سكان الأرض جميعًا.