دراسة جديدة: هنالك صلة بين أخذ القيلولة وخفض ضغط الدم

القيلولة هي النوم في منتصف النهار بعد الظهر لمدة عشرة دقائق، أظهرت نتائج دراسة جديدة أُجريت من قبل الكلية الأمريكية لأمراض القلب “American College of Cardiology” أن الأشخاص الذين أخذوا القيلولة في منتصف النهار لم يتعرضوا لارتفاع ضغط الدم، بل كانوا أكثر عرضة بشكل ملحوظ لانخفاض ضغط الدم مقارنة بالأشخاص الذين لم يحصلوا على الغفوة النهارية.

هنالك صلة بين أخذ القيلولة خفض ضغط الدم

القيلولة مهمة لخفض ضغط الدم

ليس هذا فحسب أثبتت الدراسة أن أخذ القيلولة يخفض من مستويات ضغط الدم بنفس الحجم بالنسبة لتغير نمط الحياة مثل تقليل تناول الملح، قام فريق من الباحثون في اليونان بإجراء دراسة على 200 شخص يعانون من ارتفاع  ضغط الدم، كانوا يغفون في منتصف النهار بمدل 50 دقيقة، وأظهرت النتائج أن أخذ الغفوة النهارية ارتبط بخفض ضغط الدم لديهم بنسبة 5 mm Hg، وهذا ما يتماشى مع رؤية العلماء بأن القيلولة النهارية تقلل من حجم التوتر والضغط وهما من المسببات الرئيسية للإصابة بارتفاع ضغط الدم.

ولكن ما يزال العلماء يحتاجون لمزيد من الأبحاث العلمية في هذا الصدد، قال البروفسور مانوليس كاليستراتوس “Manolis Kallistratos” طبيب القلب المقيم بمستشفى “Asklepieion General Hospital” وأحد المشاركين في الدراسة نحن لا نشجع الناس على النوم لساعات متتالية أثناء النهار ولكن لأخذ غفوة قصيرة نظرًا لفوائدها الصحية المحتملة على المدى البعيد.

من جانبه أوضح أن القيلولة مفيدة للتخلص من التوتر والضغط بشرط أخذ القيلولة الصحية في فترات الظهيرة وعدم أخذ قيلولة كبيرة فقط من 10-30 دقيقة، وحسب دراسة أخرى أُجريت في نفس الصدد أن أخذ القيلولة لمدة عشر دقائق أفيد للجسم..