خمسة أسباب تجعل مالطا وجهة مثالية للتقاعد

هي  أرخبيل صغير مكون من خمس جزر، وجهة سياحية للمغتربين يزداد عدد زوارها باستمرار، فهي جزيرة تقع على بعد 100 ميل من صقلية في البحر الأبيض المتوسط، جزيرة صغيرة ساحرة بمدنها التاريخية ومياهها الصافية، فقد تزايد توافد المغتربين والمتقاعدين عليها  للعديد من الأسباب هذه هي أهمها :

خمسة أسباب تجعل مالطا وجهة مثالية للتقاعد 1 5/5/2019 - 6:10 م
  1. اللغة الرسمية هناك هي اللغة الإنكليزية إضافة إلى اللغة المالطية مما يسهل التعامل مع السكان المحليين وعقد الصداقات معهم حيث يقلق بعض الناس من صعوبة التعامل مع السكان المحليين بسبب حاجز اللغة ولكن ليس في مالطا التي حكمها  البريطانيون منذ(150 )عامًا،   امااللغة الأخرى المتداولة فهي اللغة المالطية.

     2.الطقس المشرق حيث تعد مالطا أكثر دول أوروبا إشراقا، حيث يتدفق السياح طوال السنة للاستمتاع بجوها اللطيف والأنشطة المقامة بالهواء الطلق حيث تتمتع مالطا ب(3000 )ساعة من أشعة الشمس في السنة.

    3.العديد من فرص المرح حيث يمكنك ممارسة السباحة أو التجديف باستخدام قوارب الكاياك   في مياه البحر الأبيض المتوسط إضافة إلى ركوب الخيل وملعب الغولف المكون من 18 حفرة  أو اكتشاف المعابد الحجرية من العصر الحجري في جزيرة جوزو لعشاق التاريخ والتجول داخل العديد من الكنائس هناك في الجزيرة.

هناك أيضا المهرجانات المحلية الملون النابضة بالحياة التي تقام  سنويا كعروض الألعاب النارية أو مهرجانات الجاز وغيرها.

    4.تكلفة المعيشة المعقولة رغم إن مالطا موطن للعديد من الأثرياء واليخوت الا ان  كلفة المعيشة ليست مرتفعة بالنسبة لغير الأثرياء  حيث يعيش بعض الوافدين بأقل من 2600 دولار  شهريا  إضافة إلى نظام النقل الممتاز وغير المكلف.

  5.تجمع منوع للمغتربين حيث تتواجد هنا الأسر ورجال الأعمال والمتقاعدين الذين ينجذبون إلى أسلوب الحياة المريح في مالطا  وتعقد مجموعات المغتربين اجتماعات منظمة صباحيه أو مسائيه تشكل فرصاً رائعة للتعرف على الناس وعقد الصداقات معهم .