حملة “فِطرة ” تنتصر على افلام ديزني، وخسارة كبيرة بعد عرض فيلم «Strange World» الذي يروج للمثلية الجنسية

أستطاعت حملة “فِطرة” التي كان يروج لها في الفترة الأخيرة لمواجهة نشر أفكار المثلية الجنسية المخالفة للطبيعة وفطرة الله التي فطر الناس عليها، وقد أثمرت نتائج تلك الحملة عند عرض أحد أفلام ديزني مؤخرا والذي تم منع عرضه في العديد من الدول ولحقته خسارة كبيرة، وهو فيلم “Strange World”، الذي يروج للمثلية الجنسية من خلال بعض المشاهد بالفيلم والمحتوى الذي يتناول مثل تلك الأفكار المخالفة للطبيعة البشرية والمنهي عنها في جميع الأديان السماوية. 

حملة "فِطرة " تنتصر على افلام ديزني، وخسارة كبيرة بعد عرض فيلم «Strange World» الذي يروج للمثلية الجنسية 1 28/11/2022 - 12:23 م

حملة “فِطرة ” تنتصر على افلام ديزني، وخسارة كبيرة بعد عرض فيلم «Strange World» الذي يروج للمثلية الجنسية

منذ بداية عرض فيلم الانميشن “Strange World” يوم 23 نوفمبر الجاري 2022، لم يحقق هذا الفيلم النجاح المتوقع له في دور العرض السينمائي، كما أنه لم يغطي ربع تكلفة وميزانية إنتاجه، فلم تتخطى إيراداته منذ بداية عرضه حتى الآن حاجز الـ 12 مليون دولار.

فيلم Strange World
فيلم Strange World

أما عن أبطال فيلم Strange World  بالأداء الصوتي هم( جيك جيلنهال، جابوكي يونج، وايت، دينيس كويد، لوسي لو، ألن توديك، فرانشيسكا ريالي، نيك دوداني وإخراج دون هول, وإنتاج استديوهات والت ديزني للرسوم المتحركة.

فيلم Strange World

قصة فيلم Strange World 

وعن قصة الفيلم فهو يتناول قصة عائلة كليد والتي تعتبر عائلة أسطورية من المستكشفين بأعماق أرض مجهولة، بها العديد من المخلوقات الغريبة والخيالية، يواجهون خلالها الكثير من المخاطر والتحديات. 

وتاتي في قصة الفيلم شخصية “إيثان” وهو صبي يعجب بصبي آخر، وقد تم وضع تلك الشخصية في الفيلم بشكل أساسي أي أنه لا يمكن حذف دوره و مشاهده من أحداث الفيلم، وهذا ما رفضته شركة ديزني كما رفضت إدخال أي تعديلات على الفيلم حتى لاتؤثر على قصته. 

وقد أثار هذا الفيلم جدلاً واسعا منذ بداية عرضه، ليس هذا وحسب بل تم سحب عرض الفيلم في 20 دولة في الشرق الأوسط وإفريقيا وجنوب آسيا والصين، بسبب تلك المشاهد التي تدور حول صبي مثلي الجنس. 

Strange World

Strange World أسوأ فيلم ديزني 

وصنف هذا الفيلم حسب مانشره موقع “The Direct” ضمن أسوأ  «أسوأ استقبال جماهيري في تاريخ أفلام رسوم ديزني المتحركة». 

بالإضافة إلى ذلك فقد حصل حسب موقع “سينما سكور” على تصنيف «B»، وهذا هو التصنيف القل لأي فيلم من أفلام ديزني، كما أنه يعد الفيلم الوحيد الذي يقل في تصنيفه عن 

تصنيف «A-» الذي صنف به فيلم «Beauty and the Beast» إنتاج عام 1991. 

وقد انتقد الناقد خليل حنون الفيلم عبر حسابه على فيسبوك  حيث قال :” فيلم Strange World يتسبب بواحد من أكبر الخسائر لشركة ديزني، وهو يعتبر أول فيلم أنيميشن لديزني من بطولة شخصية مثلية، كان يتوقع أن يجمع الفيلم في عطلة عيد الشكر نحو 25 مليون دولار ما بين يومي الأربعاء والجمعة، لكنه جمع حوالي 11 مليوناً فقط” .

واضاف قائلاً:” ميزانية الفيلم وصلت إلى 130 مليون دولار وهذا يعني أنه سيكون خسارة قاسية لديزني خاصةً مع مراجعات الجمهور السلبية على موقع IMDB والتي لن تشجع الآخرين على الذهاب ومشاهدته، المثليون هاجموا ديزني واتهموها بأنها لم تروج للفيلم كما يجب”.

خليل حنون
خليل حنون
اترك تعليقاً