حرارة المحيطات تبلغ أعلى الدرجات المسجلة منذ العام 1985


كشفت دراسة حديثة أن المحيطات الآن أصبحت أكثر دفئآ من أي وقت سابق في تاريخ البشرية.

وقال كبير القائمين على الدراسة (ليجينغ تشينغ) أن المحيط كان سيصل الى(228) سكستليون (228 وامامها 21 من الأصفار) جول من الحرارة،عام 2019.

الجدير بالذكر أن هذا الدفء المفاجئ للمحيطات لايمكن دحضه وهو واحد من آثار الأحتباس الحراري، وقد أجرى البحث فريق من العلماء المختصين بالمناخ والأحتباس الحراري من جميع أنحاء العالم، وقاموا بنشره على غلاف مجلة (ADVANCES) المختصة بشؤون الغلاف الجوي والأحتباس الحراري، ووجد العلماء أن التدفئة في المحيطات توزعت بين جميع المحيطات لكن النسبة الأكبر من الدفء توزعت على المحيط الأطلسي والمحيط الجنوبي، وتم أكتشاف أن معدل الحرارة قد زاد منذ العام(1987 ألى 2019) حتى بلغ اربعة أضعاف من المرات التي سجلت أعوام (1955 – 1986)


قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.