جامعة بريطانية تجند طلاب لمكافحة العنصرية داخل حرم الجامعة

قامت أدارة جامعة (شفيلد) البريطانية بتجنيد 20 من الطلاب لمكافحة ظاهرة العنصرية من داخل الحرم الجامعي,  والتي تمارس ضد بعض الطلاب ممن هم من السود أو الآسيويين والعرب واللاتينيين,  ومن هم من أقليات عرقية أو دينية مختلفة.

جامعة بريطانية تجند طلاب لمكافحة العنصرية داخل حرم الجامعة 1 20/1/2020 - 4:22 م

ويتجسد دور الطلاب في تثقيف الطلاب الآخرين حول العنصرية,  ومحاولة القضاء على التحيز داخل الجامعة، وتعتبر العنصرية واحدة من اقبح الممارسات البشرية.

وتقوم أدارة الجامعة بتقديم مقابل مادي للطلاب الذين تم تجنيدهم، ويقدر ب(9.35)جنيه أسترليني في الساعة لأدارة جلسات جماعية لتثقيف الطلاب حول العنصرية.

وصرحت المتحدثة الرسمية بأسم جامعة شفيلد (صوفي أرمور) أن البرنامج سيستمر لمدة عام مع أحتمالية أن يصبح البرنامج دائماً.

الجدير بالذكر أن الممارسات العنصرية تعتبر أمراً شائعاً بالنسبة للطلاب والعاملين في كثير من الجامعات في المملكة المتحدة، ودعت لجنة المساواة وحقوق الآنسان البريطانية _ العام الماضي_ الجامعات لتحمل مسؤلية المضايقات العنصرية ومحاولة منع الأمر قبل حصوله.

وقال البروفيسور (كون لامبيرتس) نائب رئيس جامعة شفيلد، أنه يفخر بأن جامعة شفيلد تضم أكثر من (140) جنسية مختلفة، لذلك ستعمل أدارة الجامعة جاهدةً على منع جميع أشكال الممارسات العنصرية.


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.