توقعات باستمرار رفع معدلات الفائدة حتى خفض التضخم

من المتوقع الاستمرار في رفع معدلات الفائدة حتى يبدأ التضخم في الانخفاض أو الاعتدال، وذلك ما أعرب عنه عضو بنك الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي.

البنك الفيدرالي الأمريكي

وأوضح رئيس بنك الاحتياطي الفيدرالي في مينيابوليس، نيل كاشكاري ،احتمال حدوث تغيير في أسعار الفائدة للعام المقبل، وأشار إلى أن السيناريو الأكثر ترجيحًا هو استمرار ارتفاع معدلات الفائدة، حتى انخفاض التضخم.

كما أشار كاشكاري في خطابه بالأمس أمام منتدى على هامش مؤتمر حول التنظيم المالي في نيويورك، إلى أن بعض الأسواق المالية تتوقع من البنك الاحتياطي الفيدرالي، خفض أسعار الفائدة للعام المقبل 2023.

واضاف ” على الرغم من أنني لا أريد قول ذلك، إلا أن خفض الفائدة يبدو سيناريو بعيد الاحتمال، أما السيناريو الأكثر ترجيحًا هو أننا سنواصل رفع أسعار الفائدة ثم الانتظار حتى نتأكد من انخفاض التضخم بشكل كبير، بشكل ملحوظ حتى يعود للمستوى المستهدف بنسبة 2 في المئة.

وتجدر الإشارة إلى أن البنك الفيدرالي الأمريكي قد رفع معدلات الفائدة الأسبوع الماضي لمرة الثانية، بمقدار 75 نقطة، وذلك كجزء من الجهود المتسارعة التي يتم اتخاذها من أجل السيطرة على مستوى التضخم ، والذي وصل إلى أعلى مستوى له منذ أكثر من 40 عامًا.

والجدير بالذكر أن زيادة مستوى التضخم بدء بشكل ملحوظ منذ أزمة فيروس كورونا المستجد، ثم بدء معدل التضخم الاقتصادي العالمي في الازدياد بشكل كبير منذ بداية الحرب الروسية الاوكرانية.


اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.