تهور رئيس “كوريا الشمالية ” يهدد بحرب عالمية ثالثة

يعيش العالم اجمع وخاصة دول شرق أسيا حالة مت الاضطراب والفزع خوفا من وقوع التقاء الجبابرة بين الولايات المتحدة الأمريكية وبين كوريا الشمالية وأوضح دليل على ذلك هو العرض العسكري العملاق الذي قامت به جيوش كوريا الشمالية كنوع من أنواع التهديد للرئيس الأمريكي “ترامب” بل أن رئيس كوريا قام بإرسال رسالة شديدة اللهجة إلى الرئيس الأمريكي ليحذره من اتخاذ أي قرارات خاصة بضرب أي ضربة قوية أو برية.

تهور رئيس "كوريا الشمالية " يهدد بحرب عالمية ثالثة 1 20/4/2017 - 4:07 ص

لذلك فقد قرر ترامب أن يتراجع عن أي قرارات خاصة بقرار بدء الضرب مع كوريا لأنه يعلم تماما مدى التهور الذي يصحب القرارات الكورية حيث انه إذا تم هذا اللقاء العسكري بالفعل فإنها سوف تكون مأساة عالمية بكل المقاييس ولكن السؤال الذي يطرح نفسه هو ما السبب الخفي الذي جعل “ترامب” يستجيب لتهديدات الرئيس الكوري ويقرر التراجع عن أي قرارات بالضرب العسكري لكوريا؟

والإجابة هنا تكمن في كلمتين وهما أن ترامب لم يجد يد العون التي كان يتوقعها خاصة من قبل دولتي اليابان وروسيا لذلك قرر الانسحاب قبل البداية ومنن الواضح أن ترامب كان يضع ماضي “هيروشيما” نصب عينيه لاحتمال أن تتدخل كوريا بالسلاح النووي وهذا يعني بداية نهاية العالم وعلى الرغم من أن ترامب كان متوجس خيفة من تهور قرارات الرئيس الكوري.

إلا انه كان يعلم جيدا أن كوريا الشمالية لم تقدم على هذه الخطوة بدون عون شقيقتها الجنوبية والتي لم تعد على استعداد الآن لخوض أي حروب سواء كانت حروبا نووية أو خروبا عسكرية خوفا من حكومتها على انهيار الكيان الاقتصادي الناجح الذي استطاعت أن تصنعه لنفسها مؤخرا.


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.