تفاصيل الانقلاب على لسان اردوغان في أول لقاء تليفزيونى بعد الانقلاب

رجب طيب اردوغان في أول لقاء له بعد المحاولة الانقلابية القاشلة على قناة العربية، مساء امس الاربعاء، متحدثا فيه عن كل تفاصيل انقلاب تركيا الفاشل، قال اردوغان في حديثه حيث كان يقضى اجازته يوم الجمعة في فندق مرمريس انه قد تلقى الخبر من اتصال اجراه صهره يبلغه فيه عن محاولة الانقلاب وانه لم يصدق الخبر في البداية ولكن مع تداعيات الاحداث ايقن بصحة الخبر وانه انقلاب  .

تفاصيل الانقلاب على لسان اردوغان في أول لقاء تليفزيونى بعد الانقلاب 1 22/7/2016 - 2:03 ص

واوضح الرئيس انه قام بالاتصال بمستشار المخابرات الوطنية للتصدى لهذا الانقلاب واتخاذ الاجراءات اللازمة وانه كان برفقة وزير الطاقة انذاك، مشيرا إلى  انه اجرى اتصالات عديدة لعقد مؤتمر صحفي نطمئن فيه الشعب ونطالبه بالتحرك والنزول إلى الشوارع والميادين العامة والمطارات، موضحا انه جاء بارادة شعبية وتوليه منصبه بنسبة 52% لافتا أيضاً أن الحكومة كان لها النصيب الأكبر من الاصوات ومن يحق له أن يعزله من منصبه هو الشعب أيضاً وانه ضد من يعرقلون هذه الارادة الشعبية.

وقال اردوغان أن انتقل إلى دالامان على متن مروحية ومن ثم من دالامان إلى اسطنبول,قائلا انه واجه لحظات صعبة اثناء تلك الرحلة وكانت غير متوقعة مشيرا إلى انه  بعد اتخاذ الاجراءات اللازمة اصبحت التطورات ايجابية وانه قد تم السيطرة على الاوضاع بعد 12 ساعة من حدوث هذه المحاولة الفاشلة.

واضاف اردوغان أن النجاح في  التصدى لمحاولة الانقلاب جاء نتيجة الخبرات التي تم اكتسابها من التجارب السابقة وان التصريحات من قبل المسؤلين كالمدعى العام وقائد الجيش الأول ورجال القانون كان لها دور كبير في دعم الشرعية.

وقال اردوغان ردا على سؤال عن جهاز المخابرات وتورط الكثيرين منهم في محاولة الانقلاب هذا يرجع إلى احتمالية وجود تغرات في جهاز المخابرات ما ادى إلى تكون “الخلية الارهابية” مضيفا إلى وجودثغرات في جميع الاجهزة الاستخباراتية في دول العالم كالولايات المتحدة الامريكية وبلجيكا وغيرها من الدول بدليل وجود عمليات ارهابية في هذه الدول.

وقال اردوغان أن التصدى لمنظمة “جولن الارهابية” لا يعتبر قضاءا نهائياً لهذه المنظمة وان هناك مخططات عديدة لدى هذه المنظمة تنوى القيام بها مشيرا إلى أن الحل الوحيد للقضاء نهائياً على محاولات ومخططات هذه المنظمة هو التعاون الكامل والتماسك بين الحكومة والشعب وهذا ما تم بالفعل تجمع المواطنين في الميادين ووقوفهم امام الدبابا كان له اثر كبير في افشال هذا المخطط.

وقال الرئيس انه قد تم توقيف عدد من المشتبه فيهم ما يقارب 9004 شخصا واعتقال 1933 موضحا أن هذه الاجراءات تمت في اطار القانون.

وردا منه على اعتراض البعض من دول العالم على القراراتالتي تم اتخاذها من قبل الحكومة تجاه المتورطين قال اردوغان أن فرنسا قامت بعمليه توقيف جماعية وتمديد حالة الطوارئ لمدة 6 اشهروذلك من اجل الحفاظ على امن البلاد موضحا انه لابد من احالة المتورطين في محاولة الانقلاب للقضاء لانها جريمة في حق الدولة.

وتحدث اردوغان على عقوبة الاعدام قائلا أن الشعب من يريد ذلك وان البرلمان إذا اقر بعقوبة الاعدام فانه سيؤيد هذا القرارمشيرا إلى أن الانقلابين ينزلون غولن منزلة الاله وان الحكومة لديها ما يثبت تورط غولن في محاولة الانقلاب وتسعى الحكومة إلى  تسليمه وعرضه للمحاكمة.



اترك تعليقاً