تعرف على مشروع تجفيف البحر المتوسط والذي سمى بالقارة العملاقة

هل تتخيل يوماً أن تصبح فلا تجد البحر المتوسط له وجود قطعا ستفكر بأن هذا درباً من الخيال ولكن هل تعلم أن هناك مهندس ألماني الجنسية قد أقترح مشروع ظل عاكفاً علية منذ عام 1928 وحتى يوم مماته عام 1952 يحتوي على دراسة شاملة لإخفاء البحر الأبيض المتوسط ليشكل ما أسماه القارة العملاقة   أو Eurafrican.

القارة العملاقة

مشروع القارة العملاقة

بدأت الفكرة منذ اندلاع الحرب العالمية الأولى وما أحاط كافة الدول الأوروبية من فقر واضطراب اقتصادي كبير  والتي أدت لظهور النازية بألمانيا ،   وكانت الفكرة الأساسية لقيام مشروع ما سمى بتجفيف البحر المتوسط  هو خلق جو معتدل يناسب الرجل الأوروبي عاماً ويجعل من القارة السمراء مكان للمتعة والاستيطان بدون حرارة مرتفعة.

فكرة مشروع Sörgel

يعتمد مشروع القارة العملاقة على بناء سدود على مضيق جبل طارق وإنشاء محطات ضخمة لتوليد الطاقة الكهربية  والتي تقوم بفصل البحر المتوسط إلى جزأين أحدهما غربي والآخر شرقي  وهو ما يعطي اتساعاً شاسعاً لأراضي تقوم الدولة المستفيدة الكبرى وهي فرنسا باستصلاح أراضيها وتكون السدود هي المعبر البري بين القارتين الأوروبية والأفريقية كما أشتمل المشروع مشروع موازي يقام على نهر الكونغو  لتحويله إلى جزأين بسدين كبيرين  وإنشاء بحر بينهما.

ومن الطرائف التي قوبل بها مشروع المهندس الألماني  أن اتخذ مشروعة بمحمل الجد ولاقا رواجاً كبيراً بين الوسط الإعلامي والسياسي وبدأت غالبية الدول بالتفكير الجدي في إنشاء مشروع القارة العملاقة ولكن ما قد جعل الدول عدم البدء في تلك الفكرة هو أن المشروع سوف يتكلف مبالغ طائلة والتي ستعرقل حروب القارة مع العالم.

تعرف على السيدة التي ستوضع صورتها على الدولار قريباً


قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.