تعرف على “حسناء آيت بولحسن” إنتحارية باريس وأول فتاة تفجر نفسها في أوروبا

ذكرت صحيفة الشروق التونسية أن الفتاة التي قامت بتفجير نفسها داخل شقة كانت تتواجد فيها مع بعض المطلوبين أمنيا فجر يوم الأربعاء بحي “سان دوني” هي المغربية حسناء آيت بولحسن، والتي كانت تحلم منذ زمن بعيد بالإنضمام للجهاديين وشاركت في العمليات الإرهابية في باريس.

تعرف على حسناء آيت بولحسن إنتحارية باريس وأول فتاة تفجر نفسها في أوروبا

وتعد إنتحارية باريس أول إمرأة تنفذ عملية إرهابية في أوروبا وتنسف نفسها بنفسها، حيث حاصرت الشرطة فجر يوم الأربعاء حسناء في إحدى الشقق التي كانت تتواجد بها مع بعض المطلوبين بحي “سان دوني”، وقد نجحت حسناء في صناعة حزام ناسف وقامت بلفه حول صدرها وبطنها وفجرت نفسها محولةً جسدها إلى أشلاء.

وقد تداولت أنباء على نطاء واسع بأن حسناء زوجة العقل المدبر لهجمات باريس والمعروف بـ “أبو عمر البلجيكي”، ومن المعلومات الخاصة عن إنتحارية باريس أنها تبلغ من العمر 27 عاماً، وقد ولدت بباريس وكانت تقول عبارة “سوف أنضم للجهاديين” بكثرة، وكانت تتمنى السفر مع الدواعش إلى سوريا والعراق، لكن الأمر كان صعباً بالنسبه لها.

ووجدت حسناء الفرصة أسهل أمامها في فرنسا التي كانت تصفها دوماً ببلاد الكفر، المعلومات تشير إلى أن 100 جندياص من القوات الخاصة في فرنسا هاجموا الشقة التي تقطن بها حسناء إنتحارية باريس، فقامت بالإنتفاض من مكانها وإطلاق النار من بندقية كلاشنكوف، ثم صنعت حزاماً ناسفاً أمام أعين الجنود وفجرت نفسها منتحرةً


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.