تعرف على المصري الوحيد الناجى من حادث غرق السفينه (تيتانيك)

كان حادث غرق السفينه تيتانيك هو أبشع حادث غرق حصل في القرن العشرين، هذة السفينه التي كانت تعتبر أكبر وأفخم سفينه في العالم في هذا الوقت والتي كان على متنها أغنى أغنياء العالم ومجموعه كبيرة من المشاهير من جميع أنحاء العالم.

تعرف على المصري الوحيد الناجى من حادث غرق السفينه (تيتانيك) 1 25/7/2015 - 8:41 ص

وكان السبب في غرق هذة السفينه هو إصطدامها بجبل جليدى في المحيط المحيط الهادى بعد أن توغلت بداخله مما جعل كل من هو على السفينه يصاب بحاله من الذعر والخوف في ابشع منظر يمكن أن تتخيله، حيث الكل كان ينتظر موت محقق.

وكان المتواجدون على متن هذة السفينه في هذا الوقت 2200 راكب غرق منهم 1500 راكب ونجى 700 راكب فقط وكان من بين هؤلاء الناجين شاب مصري يدعى(حماد حساب) وهو المصري الوحيد الذي نجى من هذة الحادثة كما ذكرت الصفحه الرسميه لموقع الملك فاروق الأول على الفيس بوك.

وكان حماد حساب هذا يعمل مترجما لإحد المشاهير الأمريكان وزوجته وكان حماد يبلغ من العمر 27 عاما وقد دعاة هذا الثرى الذي يعمل معه ليرافقه في هذة الرحله عبر السفينه تيتانيك وحجز له تذكرة بالدرجه الأولى.

وبعد إصطدام السفينه إستطاع المليونير الأمريكى وزوجته وحماد المصري النجاة وكانوا أول من هرعوا إلى زوارق النجاة حيث إستقلوا الزورق رقم (3) وبعد نجاته بعث حماد رساله إلى أخيه بتاريخ 18 إبريل كتب له فيها (ما زلت على قيد الحياة).


اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.