“تركيا” تستضيف “قطر” وحكومة “الوفاق” الليبية لتعزيز مصالحهم المشتركة

قاما وزيرا الدفاع لدولتي “تركيا” و”قطر”، إضافة لوزير داخلية حكومة “الوفاق” الليبية، اجتماعًا مشتركًا في العاصمة التركية أنقرة.
وقد أعلنت وزارة الدفاع القطرية، عبر حسابها في تويتر، في يوم الإثنين، إن الوزير “خالد العطية” اجتمع مع نظيره التركي “خلوصي أكار”، ووزير الداخلية الليبي “فتحي باشاغا”.

"تركيا" تستضيف "قطر" وحكومة "الوفاق" الليبية لتعزيز مصالحهم المشتركة

ونشرت وزارة الدفاع التابعة لدولة قطر عدة صور تجمع الوزراء الثلاثة، كما قامت بالإشارة إلى أن “العطية ناقش” مع “باشاغا” بحثا مع بعضهما عن آخر المستجدات على الساحة الليبية، مثلما بحث مع “أكار” العلاقات الدفاعية المشتركة بين قطر وتركيا.

وقد دعا “أكار” إلى قطع الدعم بشكل كامل عن قائد قوات شرق ليبيا، الجنرال “خليفة حفتر”، قائلا : “إن المساعدات المُقدمة إليه تعرقل جهود إرساء السلام ووحدة الأراضي الليبية”.

كما أكد “أكار” استمرار أنشطة بلاده في ليبيا بالتعاون مع حكومة الوفاق المتمركزة في طرابلس، لافتا أن أنشطة بلاده في ليبيا تأتي في “مجال التدريب والتعاون”.

وقد جاء اجتماع الوزراء الثلاثة تزامناً مع موافقة مجلس النواب المصري على إرسال قوات في مهام قتالية خارج حدود البلاد غربًا (ليبيا). كما فوَض المجلس الرئيس “عبدالفتاح السيسي” بـ”اتخاذ جميع الإجراءات اللازمة للحفاظ على الأمن القومي المصري”.

وفي الأيام الأخيرة، أرسلت حكومة الوفاق تعزيزات عسكرية إلى الخطوط الأمامية في نطاق سرت (منتصف الساحل الليبي)، التي حذَر “السيسي” من تخطيها وقاعدة الجفرة الجوية.