“ترامب” يخضع..ويرتدي الكمامة الطبية لأول مرة

للمرة الأولى، وبعد نحو 4 شهور من ظهور وانتشار فيروس كورونا في الولايات المتحدة الأمريكية، قام الرئيس الأمريكي “دونالد ترامب” بوضع قناعا طبيا خلال تواجده في مكان عام.

"ترامب" يخضع..ويرتدي الكمامة الطبية لأول مرة

ووضع “ترامب” قناعا طبيا خلال زيارته مركزا طبياً في العاصمة الأمريكية، بعدما أثار جدلاً واسعاًطوال أسابيع بسبب عدم وضعه ذلك القناع الطبي (الكمامة).

وبذلك استسلم ترمب للضغوط من جانب مساعديه، ومن جانب الشعب الأمريكي، كي يكون مثالا في مجال الصحة العامة مع اشتداد وارتفاع الإصابات بفيروس كورونا في جميع أنحاء الولايات المتحدة. وقام ترامب بالسير داخل أروقة مستشفى «والتر ريد» العسكري خارج واشنطن وعلى وجهه كمامة طبية سوداء اللون قبل لقائه جنوداً قدامى مصابين، وفق ما أظهرت لقطات تلفزيونية.

وفي حديث “ترامب” عن ارتفاع الحالات المفاجئ في الإصابة بفيروس كورونا المُبلغ عنها في بعض الولايات، قال “يجب على الناس أن يتحكموا» في سلوكياتهم الخاصة عن طريق التباعد الاجتماعي ووضع الكمامات قدر المستطاع”.

لكن “عازار”، وفقا لأسوشيتد برس، يقول “إن ترامب ليس مضطرا لاتباع توجيهات إدارته، لأنه كقائد للعالم الحر يتم اختباره بانتظام، وهو في «ظروف مختلفة تمامًا عن بقيتنا”.

وكان ترامب أكد على ارتداء الأقنعة الطبية لمنع انتشار فيروس كورونا.

وقال الرئيس الأمريكي إن وضع كمامة لن يكون مشكلة بالنسبة إليه، فيما تحدث عن اعتقاده أن فيروس كورونا المستجد سيختفي في لحظة معينة.

وأوضح ترامب لموقع «فوكس بيزنس» قائلا إنه “لن يكون وضع كمامة مشكلة بالنسبة لي.. إذا كنت على مقربة من الناس فسأقوم بذلك”.