ترامب: مصر حذرت من إمكانية تفجير سد النهضة الإثيوبي “ولا يمكن لومها على ذلك”

فى اتصال هاتفي مع رئيس مجلس السيادة السوداني ورئيس الوزراء الإسرائيلي يوم امس الجمعة، كشف الرئيس الأميركي دونالد ترامب، عن تهديد مصر بتفجير سد النهضة رداً على تعنت أثيوبيا في المفاوضات.

ترامب: مصر حذرت من إمكانية تفجير سد النهضة الإثيوبي "ولا يمكن لومها على ذلك" 1 24/10/2020 - 7:33 ص

وخلال هذا الاتصال الهاتفي الذي تم نقلة على الهواء مباشرة، تساءل ترامب في حديثه مع رئيس الوزراء السوداني عبدالله حمدوك عن أخر تطورات ملف سد النهضة وقال، إن “مصر هددت بان تفجر سد النهضة، ولا يمكن لوم مصر على ذلك، لشعورها ببعض الاستياء” بسبب التجاوزات الأثيوبية التي ستؤثر بالسلب على حصتها من مياه النيل.

وأضاف ترامب أن التجاوزات الأثيوبية مرفوضة، خاصةً بعد أن تم التوصل إلى اتفاق بين كل من الدول الثلاث وتحت رعاية ‏أميركية، ثم بعد ذلك انسحبت إثيوبيا منه في أخر لحظة، وأشار إلى أن مصر لها الحق في حماية حصتها بمياه النيل.

وأكد ترامب أنه من غير المقبول تجاهل إثيوبيا للاتفاق مما دفعه لفرض عقوبات عليها وإيقاف عدد من المساعدات، وقال: “إثيوبيا لن ترى أموال المساعدات مرة أخرى قبل أن تلتزم بالاتفاقية”.

وأضاف ترامب: “لقد أتيت باتفاق، وإثيوبيا انسحبت منه في آخر لحظة، وهذا أمر غير مقبول. ثم قال: الوضع خطير، حيث أن مصر لن ‏تستطيع العيش بهذه الطريقة وسيصل الأمر بهم إلى تفجير هذا السد، وهم حذروا من هذا من قبل بكل ‏صراحة.. عليهم القيام بشيء حيال هذا الأمر”.

وتابع دونالد ترامب: “لقد كنا جاهزين لتوقيع اتفاقية تم التفاوض عليها لمدة خمس ‏سنوات ثم انسحب الاثيوبيين وهذا الأمر ليس جيد..من البداية لم يكن على مصر أن تتدع أثيوبيا تقوم ببناء هذا السد لكنهم ‏كانوا مشغولين بشؤونهم الداخلية والثورات المضادة وأعمال التخريب وهو ما استغلته إثيوبيا”.

وكان رئيس هيئة الطيران المدني الإثيوبية وسينيله هونيجناو، أعلن قبل عدة أيام أن بلاده قررت حظر الطيران فوق سد النهضة.

وبحسب موقع “العربية نت” أكد خبراء مصرين أنها خطوة طبيعية، وتعتبر حق أصيل لإثيوبيا، ولكنها تعبر عن مخاوف أديس أبابا من احتمال تصوير ما يجري هناك، وتحسباً لأي خطوة قد تستهدف السد.