بوينغ 777-اكس ذات المحركين تقلع في أول رحلة لها

سجلت شركة بوينغ نجاحاً في أول رحلة لأكبر طائرة ركاب لها في العالم ذات محركين 777-اكس والتي تتميز بجناحين يمكن طئ طرفهما ما يسهل ركنها في المدرج وتقليل إستهلاك الوقود لها.

وتلقب ايضاً بي تربل سفن، وتعد الطائرة أول طائرة ركاب في العالم يتم تصميمها رقمياً بالكامل  وتجميعها بالحاسب الالي.

وتستطيع طائرات البوينج حمل ما بين 283 إلى 368 شخصاً في ثلاثة درجات تجارية، ويصل مداها ما بين 5، 235 و9، 380 ميل بحري، وتم طرحها في عام 1989، ودخلت الطائرة الخدمه في عام 1995 مع خطوط يونايتد الجوية.

وجاء هذا الإعلان في وقت تحاول فيه الشركة إستعادة ثقة العالم وتعزيز صورتها في صناعة الطائرات.

وأقلعت الرحلة التجريبية بالقرب من مدينة سياتل وإستمرت أربعه ساعات، وجاءت المحاولة الناجحة بعد تأجيلها مرتين هذا الاسبوع بسبب سوء الأحوال الجوية والرياح العاتية.

وقالت ويندي سويرز، مديرة تسويق الطراز 777-اكس إن هذه الطائرة تمثل الاشياء العظيمة التي يمكننا أن نقوم بها كشركة.وتقول شركة بوينغ إنها باعت 309 طائرة من هذا الطراز، قيمة كل منها أكثر من 442 مليون دولار.