بعد تعرض طوكيو لزلزال بقوة 7.3 ريختر.. «تسونامي» يضرب اليابان خلال دقائق

لم ينسي العالم أجمع أسوأ كارثة طبيعية حلت على دول شرق أسيا في القرن الحديث وهي كارثة تسونامي التي ضربت دولا مثل تايلاند وغيرها من الدول الأسيوية وكانت أخطرها تلك الموجة التي حدثت في المحيط الهادي في عام 2004. 

بعد تعرض طوكيو لزلزال بقوة 7.3 ريختر.. «تسونامي» يضرب اليابان خلال دقائق 1 22/11/2016 - 1:03 ص

وتعرضت اليابان لتسونامي في عام 2011، لتسونامي بعدم وقع زلزال بلغت قوته 9 درجات على مقياس ريختر وبالتالي حدثت انفجارات هيدروجينية وقعت في 4 مفاعلات نووية لدي اليابان وكان هناك مخاوف عالمية من حدوث تسرب اشعاعي يدمر العالم بمحطة فوكوشيما النووية وكان عدد الضحايا حينها بلغ 10 الاف قتيل. 

ولا يجب أن ننسي الكارثة في عام 2004 التي راح ضحيته ما يقارب ربع مليون شخص من 12 دولة مختلفة تضررت بسبب تسونامي الذي نتج نتيجة زلزال ضرب أسفل المحيط الهادي ونتج عنه ارتفاع للامواج وموجات مدمرة جداً ضربت تايلاند واندونيسيا وغيرها من الدول المطلة على المحيط الهادي. 

ومنذ قليل أعلنت الأذاعة اليابانية عن مخاوفها من تكرار تسونامي أخر يضرب اليابان بعد وقوع زلزال بقوة 7.3 على مقياس ريختر لقياس الزلازل وذك في قلب العاصمة اليابانية طوكيو وبالتالي صدرت تحذيرات أنه من المرجح بشكل كبير أن تحدث موجات مد قوية جداً وهي ما يطلق عليها تسونامي ستضرب فوكوشيما بعد الزلزال مرة أخري بعدما حدث ذلك في عام 2011، مما يهدد بحدوث كارثة طبيعية ونووية أيضا، فقد أعلنت هيئة الأذاعة اليابانية أن الأمواج ستكون في ارتفاع 3 أمتار وستستطيع تلك الأمواج ضرب الساحل الخاص بمدينة فوكوشيما خلال دقائق فقط وهناك خطورة على المفاعلات النووية هناك. 


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.