بعد إعلان زواجها، من هي الناشطة ملالا يوسفنزي وما علاقتها بطالبان

أعلنت الناشطة الباكستانية ملالا يوسفنزي زواجها أمس من “آسر” كما أطلقت عليه باسمه الأول فقط، وتم عقد قران ملالا أمس في حفل صغير أقامته عائلتا الزوجين في مدينة برمنجهام البريطانية وحرص أفراد العائلة على عدم ذكر الكثير من التفاصيل حول الزواج.

وتصدر خبر زواج ملالا اليوم أخبار وسائل الإعلام بعدما أعلنته أمس الثلاثاء، وقالت ملالا عبر حسابها الرسمي في موقع تويتر بأنها وزوجها “آسر” سيكونان شريكان مدى الحياة بعد أن تم زواجهما، وأكدت ملالا حماسها الشديد لبدء رحلة حياتها مع شريكها.

ويذكر بأن ملالا يوسفنزي كانت قد تعرضت لمحاولة اغتيال في عام 2012 عندما كانت يافعة، وتعد ملالا إحدى أكثر النساء تأثيراً في التاريخ وتم تصنيفها على انها أصغر حائزة على جائزة نوبل في التاريخ، ومنذ تصريحاتها التي تسببت في شهرتها عام 2012 أصبحت ملالا رائدة وناشطة عالمية في مجال تعليم الفتيات، وفي السطور أدناه نستعرض معكم بعض الحقائق حول ملالا يوسفنزي إحدى أقوى النساء في العالم.

تعرضت ملالا لمحاولة اغتيال عام 2012 عندما ركب مسلح تابع لحركة طالبان الحافلة المدرسية التي كانت تقل ملالا وزميلاتها، أصاب المسلح ملالا في رأسها ونقلها والديها الى بريطانيا لتلقي العِلاج ومن هناك بدأت رحلتها، وكانت تبلغ وقتها من العمر 15 عاماً، ويعود السبب في ذلك الى أنها كانت تساعد مراسلي قناة BBC في تغطية تجاوزات طالبان في تعليم الفتيات بمنقطة وادي سوت في باكستان.

نالت ملالا عدة جوائز رفيعة بعد ترويجها لنشاط تعليم الفتيات، وفي 2014 أصبحت ملالا يوسفنزي أصغر من يحصل على جائزة نوبل على الإطلاق بعدما منحتها مؤسسة نوبل جائزة نوبل للسلام مناصفة مع الناشط الهندي كالياش ساريانتي وكان عمرها 17 عاماً.

اترك تعليقاً