بريطانيا تحذر” الأسوأ قادم” في مواجهة تفشي فيروس كورونا والعلاج بالأولوية لفئات معينة من المصابين

كشفت صحيفة “الإندبندنت ” البريطانية عن عدة قرارات جديدة من المقرر أن يتم توجيهها لدعم الأطباء البريطانيين القائمين على الخدمات الصحية الوطنية في بريطانيا، وذلك في حال حدوث عجز في غرف العناية المركزة ومعدات العلاج من أجهزة تنفس وأسرة، من المتوقع أن تشهد مستشفيات المملكة المتحدة عدة إجراءات صعبة في مواجهة أزمة تفشي فيروس كورونا خلال الفترة المقبلة.

استعدادات بريطانيا لمكافحة فيروس كورونا

وبناء على التوجيهات والإرشادات الجديدة من المقرر أن يتلقى الرعاية والعناية الطبية بالأولوية الحالات المرضية المصابة بالأمراض المزمنة والخطيرة مثل أمراض السكر والقلب والسرطان ومرضى الربو والجهاز التنفسي، كما من الممكن أن يتم تقديم الرعاية الطبية للأشخاص المصابين وفق الفئة العمرية أو الأكثر صاحب المناعة الأفضل في الاستجابة إلى العلاج بالإضافة إلى أنه يمكن وتفضيل وضع مصاب حالته غير حرجة على أجهزة التنفس لأن فرص بقاء على قيد الحياة أقوى من مريض وضعه الصحي خطير.

موعد صدور التعليمات بنظام العلاج الجديد للمصابين بفيروس كورونا في بريطانيا

ومن المتوقع أن يتلقى الأطباء هذه التعليمات والمعايير الجديدة في غضون الأسبوع المقبل وذلك نظراً لزيادة الأمر سوءاً، خاصةً بعد حدوث أوضاع مأساوية للمتضررين من فيروس كورونا في إيطاليا، والتي صنفها البعض على أنها نهاية العالم واضطرت المستشفيات أن تعطي الأولوية للحصول على العلاج من فيروس كورونا للمرضى الأصغر سناً والذين تسمح مناعة أجسادههم بالاستجابة للعلاج.

ويذكر أن ” بوريس جونسون” رئيس الوزراء البريطاني قد أصدر عدة إجراءات وقائية مشددة في مواجهة تفشي فيروس كورونا في المملكة المتحدة، حيث أمر بمنع التجمعات وأغلاق المقاهي والنوادي الليلية والحانات منذ يوم الجمعة الماضي، ولكن لم يتم منعها من توفير خدمة توصيل الطلبات إلى المنازل وفق ما صرحت الصحف البريطانية.