بركان “كراكاتوا” الخطر الجديد الذي يهدد العالم

يعد بركان “كراكاتوا” من أشهر البراكين في أسيا بتسجيله أعلى عدد من القتلي، وأنشغل العالم اليوم بدولة إندونسيا بسبب نشاط بركان كراكاتوا الواقع بين جزيرتي جاوة وسومطرة وهو جزيرة بركانية، والذي أدى إلى تكوين سحابة رمادية كبيرة جدا.

بركان "كراكاتوا" الخطر الجديد الذي يهدد العالم 1 12/4/2020 - 1:31 م

وذكرت تقارير صحافية أن بركان كراكاتوا قد وصلت أصداء صوته إلى أستراليا وجنوب أفريقيا، ويعد صوته أعلى صوت يسمع في التاريخ الحديث، وكان شهر أغسطس 1883 ذلك من أقوي الأنفجارات البركانية على مدي التاريخ مما أدى إلى حدوث خسائر بشرية كبيرة جدا فكان هذا ثوران ليس له مثيل.

وأدى ذلك الأنفجار البركاني العظيم إلى وجود كميات هائلة من الطفح البركاني الذي أدي إلي تكوين الكثير من الجزر وصلت إلي مدغشقر في المحيط الهادي، وقال “مركز علم البراكين والتخفيف من حدة الكوارث الجيولوجية” إن البركان الأكثر نشاط في البلاد، واندلع مرتين ليلة الجمعة لمدة 40 دقيقة، وذكر المركز أن البركان مازال في ثالث مستوي والجدير بالذكر أن بركان الفلبين قد ثار في يناير 2020 ليمر على ثورانه السابق 43 عامًا حيث كان أخر ثوران له 1977.

والجدير بالذكر أنه ديسمبر 2018 قد أدي هذا البركان إلى حدوث موجات من التسونامي مما أدى إلى مقتل مئات الأشخاص وإصابة الألاف، وذكر مركز علم البراكين والتخفيف من حدة الكوارث الجيولوجية أن البركان أنبعث منه دخان كثيف وصل لمسافة 500 متر في الهواء.


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

تعليق 1
  1. Avatar of صحح معلوماتك
    صحح معلوماتك يقول

    مدغشقر في المحيط الهندي وليس المحيط الهادي صحح معلوماتك قبل الكتابة