انتخابات منظمة اليونسكو UNESCO والأزمة العربية

وطني حبيبي الوطن الأكبر يوم ورا يوم أمجادة بتكبر وانتصاراتة ملية حياته وطني بيكبر وبيتحررر وطني وطني

انتخابات منظمة اليونيسكو UNESCO

الوطن العربي الذي يمتد من المحيط الأطلسي غربا ألي الخليج العربي شرقا، الوطن العربي المشترك في اللغة ومعظم العادات والتقاليد، الوطن العربي الذي يمثل كل العرب الذي كرمهم الله سبحانه وتعإلى وأنزل القرآن الكريم بلغتهم، اللغة العربية، الذي للأسف نراه اليوم متفكك داخليا وخارجيا ورأسيا وأفقيا وكل ما تحمله الكلمة من معاني الوطن العربي الذي أصبح كما قال الرسول صلي الله علية وسلم «يوشك الأمم أن تداعى عليكم كما تداعى الأكلة إلى قصعتها»، فقال قائل: ومِن قلة نحن يومئذ؟ قال: «بل أنتم يومئذٍ كثير، ولكنكم غثاء كغثاء السيل، ولينزعن الله من صدور عدوكم المهابة منكم، وليقذفن في قلوبكم الوهن صدق رسول الله، العرب الآن لا حول لهم ولا قوة منا الله عليهم بالثروات الطبيعية والموقع الجغرافي المتميز ولكن زرع بداخلهم الكراهية والحقد أصبحنا نتقاتل فيما بيننا وتركنا عدونا الحقيقي الذي يريد كل يوم أن يقضي علينا.

الوطن العربي
الوطن العربي

منظمة اليونيسكو

تأسست منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة، اليونيسكو، عام 1945 وتقع في العاصمة الفرنسية باريس وهي أحدى المنظمات التابعة لمنظمة الأمم المتحدة، وهي تسعي لتحقيق الأمن والأمان والسلام للشعوب حول العالم وهي بديل للحروب والطائفية وتسعي أيضا للقضاء على الفقر وتحقيق التنمية المستدامة، يبلغ عدد أعضاء المجلس التنفيذي بالمنظمة 58 عضو ينتخبهم  المؤتمر العام وذلك لعدة أسس تعتمد عليها المنظمة.

 UNESCO

UNESCO

مشيرة خطاب

وزيرة الدولة للأسرة والإسكان  وهي ثاني وزيرة تتولي الشئون الخارجية لدولة مصر ومرشحها أيضا لمنصب الأمين العام لمنظمة اليونيسكو التابعة للأمم المتحدة

انتخابات الأمين العام لمنظمة اليونيسكو

خسرت مشيرا خطاب انتخابات مقعد الأمين العام لمنظمة اليونيسكو بعد تغلب، أودريه أزولاي الفرنسية من أصل مغربي عربي.

حصدت المرشحة الفرنسية على 31 صوتا بينما حصلت المرشحة المصرية مشيرة خطاب على 25 صوتا في انتخابات الإعادة

قد علمنا جميعا هذه النتيجة ولم نتأثر كثيرا ولكن الحزن الحقيقي هو على ما يجري في الوطن العربي والذي أشرنا ألية في المقدمة

فمن ضمن المرشحين لمقعد الأمين العام لمنظمة اليونيسكو مرشح دولة قطر حمد الكواري،

الذي خسر أمام الفائزة بمقعد الأمين العام لمنظمة اليونيسكو أودريه أزولاي الفرنسية.

قطر الدولة العربية في الأصل الذي تتعامل بمبادئ الشياطين تريد أن تشتري كل شئ بالمال، راءينا الدول التي أشترتها قطر للتنازل لها في انتخابات مقعد الآمين العام بمنظمة اليونيسكو، لم تكن هي المرة الأولى فقد فعلتها في تنظيم كأس العالم 2020

لم تستطيع دولة قطر أن تستمر على وضعها الحالي الوضع الذي من خلاله سوف من الممكن أن ينتهي الوطن العربي أجمع تمارس كافة كل شئ دون شرف تحارب في أشقائها، تعجبنا كل العجب عندما راءينا دولة الصين تتنازل لدولة مصر في انتخابات اليونيسكو وراءينا قطر تحارب مرشحة مصر بكل الوسائل الشرعية وغير الشرعية.

نحن نعلم ونوقن أشد اليقين أن قطر لا تنال أي شيء إلا بسلاح المال