المليونيرة البخيلة .. ثروتها  5.3 مليون دولار وتأكل طعام القطط للتوفير

مع ارتفاع أسعار الطاقة والغذاء إلى مستويات قياسية ، يبحث الكثيرون عن طرق لخفض التكاليف حيثما كان ذلك ممكنًا – ومن بينهم إيمي إليزابيث ، الملقبة بـ “المليونيرة البخيلة”.

رغم أن صافى ثروتها يبلغ 5.3 مليون دولار ، فإن هذه السيدة البالغة من العمر 50 عامًا ، من لاس فيجاس ، ترفض انفاق سنتاً واحداً فى أى شىء ،وكشفت “المليونيرة البخيلة” كما يطلقون عليها أن زوجها السابق كان ينظف المراحيض فى منزلها الكبير لتوفير المال الذى ستدفعه لأى شخص سيقوم بذلك.

ظهرت إيمي في أحد البرامج التليفزيونية ، وقالت أنه بعد الطلاق منحها زوجها السابق منزلاً كبيراً ، وقالت إنها تحب الأثاث الجميل والراقي – لكنها لا تحب انفاق المال فى ذلك.

على الرغم من امتلاكها الأموال ، إلا أن المليونيرة البخيلة كان لديها انضباط صارم وعمل جاد لخفض ميزانيتها الشهرية لتقف عند حد 1000 دولار ،وبرفضها شراء أي شيء جديد ، تمكنت من توفير 200 ألف دولار  سنويًا.

وتقول إيمى : حتى إسفنجة المطبخ لا يتم رميها حتى “تتفتت وتتعفن” ،ولتوفير المال الذى تدفعه مقابل فاتورة الماء ، فهى لا تغسل أدوات المائدة الخاصة بها أيضًا – لكن تمسحها بمنشفة وتعيدها في الدرج.

بالإضافة إلى توفير أموال التنظيف والمياه والطاقة ، وجدت المليونيرة البخيلة طريقاً أخر للتوفير عن طريق تقليل الإنفاق على الطعام ،من خلال استبدال التونة العادية بطعام القطط ، فإنها توفر 30 سنتًا لكل علبة وهي على استعداد لجعل ضيوفها يجربون الطعام الشهي.

وعلى الرغم من أنها تعيش في منزل فاخر به أثاث فخم ، لكنها لا تحب السيارات الحديثة السريعة ، لأنها تفضل قضاء أربع ساعات في قيادة سيارتها التي تبلغ من العمر 17 عامًا بدلاً من القيام برحلة قصيرة.

وصف زوج إيمي السابق عاداتها وعقليتها قائلاً: إيمي واحدة من تلك الأنواع التي أعتقد أنها لن تغير طرقها الرخيصة أبدًا لأنها متأصلة في أسلوب حياتها وعاشت تمارسه لفترة طويلة وهذا ما ستظل عليه للأبد.


اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.