المخابرات الأمريكية ترصد خطر إيراني في سوريا يهدد إسرائيل

رصدت أجهزة الإستخبارات الأمريكية سلسلة من الرحلات بين إيران وسوريا، يشتبه خلالها توريد أنظمة أسلحة إلى دمشق قد تشكل خطراً في نهاية المطاف على دولة إسرائيل.

المخابرات الأمريكية ترصد خطر إيراني في سوريا يهدد إسرائيل 1 25/4/2018 - 7:35 م

وقال المسؤول الأمريكي لـCNN، من الممكن لهذه الأسلحة أن تقع في إستخدام الجيش النظامي السوري أو القوات الإيرانية المتواجدة في سوريا،  وتتخوف المخابرات الأمريكية من أن تكون شحنات الأسلحة الجديدة من بينها مزيد من الصواريخ المضادة للطيران.

وفي وقت سابق من هذا الأسبوع تعقبت حركة النقل الجوي العالمي رحلتين على الأقل من طائرات شحن القوات الجوية السورية إيل-76 بين إيران وسوريا.  بما في ذلك من بين الرحلات واحدة على الأقل من طائرة شحن إيرانية.

لماذا قصفت إسرائيل مطار تيفور العسكري؟

وتعرض مطار تيفور في حمص في وقت سابق من الشهر الجاري، إلى حملات إسرائيلية إذ أوقعت الغارات قتلى إيرانيون، بحسب رأيهم جاء الهجوم بعد تخزينهم صواريخ مضادة للطيران وطائرات بدون طيار.

شمخاني يتوعد إسرائيل: نحن من يحدد الرد على قصف مطار التيفور

وكان على شمخاني، الأمين العام للمجلس الأعلى للأمن القومي الإيراني، قد توعد يوم الثلاثاء، دولة إسرائيل بسبب القتلى الإيرانيين التي أوقعتهم في الغارات على مطار التيفور،  مؤكداً أن زمن الكر والفر أنتهى ويجب دفع ثمن هذا الغباء. مشيراً أن الرد سيكون في الزمان والمكان التي تحدده الجمهورية الإسلامية الإيرانية.

وشنت إسرائيل هجمات على مواقع في سوريا في العام الماضي، بما في ذلك في شهر فبراير عندما قصفت الأهداف الـ12 بما في ذلك ثلاث بطاريات دفاع جوي، فضلا عن أربعة أهداف وصفها الجيش الإسرائيلي بأنها إيرانية، وكان جاء الهجوم بعد إسقاط القوات السورية طائرة إسرائيلية F-16، بالإضافة لتسلل طائرة للمجال الجوي الإسرائيلي قالت أنها طائرة إيرانية من دون طيار.

يذكر إن إسرائيل تواصل كلامها المتمثل في التأكيد على منع بسط الإيرانيون نفوذهم العسكري في سوريا، إذ تتخوف من حرب تشن عليهم إنطلاقاً من دمشق، خصوصا إفتعال معركة في سبيل تحرير الجولان الذي تحتله منذ 1967.