بسبب عَلم “الشواذ” هجوم حادّ على اللاعب “إدريسا غاي” وحملة واسعة للتضامن مع النجم السنغالي ومقاطعة البطولات الغربية

أزمة كبيرة وهجوم حاد تعرَّض له النجم السنغالي “إدريسا غانا غاي”، لاعب وسط باريس سان جيرمان إثر غيابه عن مباراة فريقه مع مونبلييه يوم السبت الماضي لأنَّه لم يرغب بارتداء قميص يحمل علم قوس قزح الذي يرمز للشواذ جنسياً.

إدريسا غانا غاي

فرق الدوري الفرنسي ترفع علم الشواذ جنسياً

وكانت جميع فرق الدوري الفرنسي لكرة القدم قد شاركت في منافسات الأسبوع الماضي مرتدية قمصاناً خاصة، ضمَّت أرقام اللاعبين التي تحمل ألوان علم الشواذ جنسياً، كما كانت شارات القيادة تحمل ألوان قوس قزح أيضاً، تضامناً مع ما يسمى “اليوم العالمي لمكافحة رهاب المثلية الجنسية ورهاب المتحولين جنسيا”.

علم المثليين يتسبب في غياب نجم باريس سان جيرمان ويتركه تحت تهديد عقوبات محتملة

إدريسا غاي يغيب عن اللقاء رفضاً لارتداء القميص

بدوره غاب النجم السنغالي المُسلم ولاعب إيفرتون وأستون فيلا السابق “إدريسا غانا غاي”، عن لقاء فريقه الحالي باريس سان جيرمان أمام مونبلييه حيث أعلن المدرب “ماوريسيو بوكيتينو” أنَّ غاي قد تغيب “لأسباب شخصية، لكنه غير مصاب”.

وكشفت شبكة RMC Sport الفرنسية، إنَّ السبب وراء تغيب النجم السنغالي المسلم هو أنه لا يوافق على ارتداء قميص بألوان قوس قزح رمز الشواذ جنسياً، موضحة أنَّ نجم فريق باريس سان جيرمان كان قد غاب عن مباراة فريقه في نفس المناسبة من العام الماضي حيث أعلن النادي أنَّ اللاعب كان يعاني من التهاب المعدة والأمعاء.

ورغم نفي ممثلي اللاعب السنغالي أنه قاطع المباراة في الموسم الماضي، إلَّا أنَّه لم يتم التعليق على غيابه الحالي عن مباراة يوم السبت.

هجوم حاد ومطالب بمعاقبة اللاعب المسلم

هذا وقد شنَّت مجموعة من الجمعيات الفرنسية التي تكافح ما يسمى “رهاب المثلية” في الرياضة هجوماً حادًّ على اللاعب المسلم وطالبت باتخاذ إجراءات من الدوري الفرنسي ونادي باريس سان جيرمان ضده.

واعتبرت إحدى الجمعيات عبر حسابها على موقع التواصل الاجتماعي المصغر تويتر أنَّ تعبير اللاعب السنغالي المسلم عن معتقده الديني برفض الشواذ “جريمة” وطالبت “الليغ وان، و بي سي جي” بمعاقبة النجم السنغالي على موقفه.

كما طالب إيريك أراسوس رئيس الاتحاد الرياضي الفرنسي للشواذ جنسياً بمعاقبة اللاعب المسلم معتبراً أنَّ “الدين ليس جزءاً من الرياضة”

تضامن واسع ودعوات لاتخاذ موقفٍ من البطولات الغربية

من جهة أخرى عبر رواد مواقع التواصل الاجتماعي المختلفة عن تضامنهم مع اللاعب السنغالي المسلم، حيث اعتبر البعض بأنَّ تنظيم الدوري الفرنسي لمثل تلك الفعالية هو مصادرة لحرية الاعتقاد ومخالفة لجميع الأديان السماوية التي تستنكر الشذوذ الجنسي بجميع أشكاله”

وأعاد عدد من رواد مواقع التواصل الاجتماعي نشر مقطع فيديو  لنجم المنتخب المصري والنادي الأهلي السابق محمد أبو تريكة أكَّد خلاله على ضرورة اتخاذ موقف من هذه الممارسات في البطولات الأوروبية ومقاطعتها بشكلٍ كامل حفاظاً على الأخلاق والمعتقدات.

يذكر أخيراً أنَّ لاعب الوسط السنغالي المسلم إدريسا غانا غاي يبلغ من العمر 32 عاماً، وهو يشارك دائماً عبر وسائل التواصل الاجتماعي رسائل تعبر عن التزامه الديني واحترامه لعقيدته التي يؤمن بها.

علم المثليين يتسبب في غياب نجم باريس سان جيرمان ويتركه تحت تهديد عقوبات محتملة


اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.

2 تعليقات
  1. Walid يقول

    من حريه التعبير اني أرفض اللي انا شايفه مناقض لديني دون أي عقاب

  2. Kawthar يقول

    يعني ليه معاقبته طالما بينادو بحرية الفكر والتعبير تناقض واضح واباحية وقحة