الكرملين: الناتو ينوي المغامرة وإرسال قوات حفظ سلام إلى أوكرانيا ولكن ستكون هناك عواقب وخيمة في حال القيام بذلك

أفاد الكرملين في تصريحات رسمية أن واشنطن تسعى لمد فترة النزاع في أوكرانيا عبر تزويد العاصمة الأوكرانية كييف بالمزيد من الأسلحة على أمل التصدي للعمليات العسكرية الخاصة في أوكرانيا، وليس ذلك فقط بل أن هناك رغبة أيضا في إرسال كميات كبيرة من الأسلحة وكذلك المرتزقة إلى أوكرانيا خلال الفترة المقبلة، وهذا الأمر يمثل تهديداً على أمن أوروبا والعالم بسبب ما يخلفه النزاع مع هذا الدعم العسكري.

أضاف الكرملين في تصريحاته أن موسكو تستعد الآن للرد على العقوبات الغربية التي تم فرضها مؤخراً على روسيا، والتحرك الأول في هذا الشأن أن الرئيس الروسي بوتين قد اتخذ قراراً ينص على استخدام الروبل الروسي في تعاملات توريد الغاز الروسي مع جميع الدول الغير صديقة، حيث أن جميع الصادرات للدول الأوروبية ستكون عبر التعامل بالروبل الروسي.

تابع الكرملين أن حلف الناتو يرغب في المغامرة وإرسال قوات حفظ سلام إلى أوكرانيا على خلفية المساعدة في الوقوف أمام العمليات العسكرية الروسية، ولكن أي صدام بين القوات الروسية وقوات حفظ السلام في أوكرانيا سيخلف عواقب وخيمة، حيث أن إرسال قوات حفظ السلام إلى أوكرانيا يُعد أمراً خطيراً وقد يصل التوتر إلى حد بعيد بالنظر للوضع الحالي.


اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.