وكالة الإمارات للفضاء تنجح في إطلاق القمر الإصطناعي ألياه سات-3 هذا العام 2018

حققت دولة الإمارات العربية المتحدة رقماً قياسياً لامتلكها أكبر عدد من الأقمار الاصطناعية على مستوي إفريقيا والشرق الأوسط حيث تتمتع دولة الإمارات العربية المتحدة بأعلى مستويات العزم والإصرار وذلك لتحقيق رؤيتها لتواجدها ضمن الدول الرائدة والمتقدمة في مجال الفضاء بحلول عام 2021 جاء ذلك بعدما أعلنت أمس 26/01/2018 وكالة الإمارات للفضاء نجاح إطلاق القمر الاصطناعي الإماراتي (ألياه سات- 3) ويُعد هذا القمر الاصطناعي هو السابع لدولة الإمارات العربية المتحدة من فئة الأقمار الكبيرة،   ولمزيد من الأخبار الحصرية تابعونا من خلال موقع نجوم مصرية

القمر الاصطناعي ألياه سات-3
القمر الاصطناعي ألياه سات-3
القمر الاصطناعي ألياه سات-3

القمر الاصطناعي ألياه سات-3 نجحت وكالة الإمارات للفضاء في إطلاقه هذا العام 2018

حيث أكدت وكالة الإمارات للفضاء عبر تغريده لها على حسابها الرسمي توتير أنه تم إطلاق القمر(ألياه سات- 3) والقمر الأوروبي على متن صاروخ آريان 5 من قبل شركة أريان سبيس أمس الساعة 22:20 بالتوقيت العالمي من مدينة كورو في جويانا الفرنسية وقالت الشركة إن عملية الإطلاق تمت بنجاح ثم انقطع الاتصال بالقمر ثم تم التأكد بعد ذلك من انفصال القمرين بنجاح وتم التأكد من أنه يعمل بشكل سليم وسيتم بعد ذلك رسم مسار رحلة القمر ألياه سات-3 ليصل إلى الموقع المداري المخطط له من جانبه أكد الرئيس التنفيذي للشركة مسعود شريف محمود انه يتم إجراء كافة التدابير لتأمين سير القمر في مساره المخطط له.

القمر الاصطناعي ألياه سات-3

تم تصميمه وتصنيعه واختباره في احدي مرافق شركة “أوربيتال ساينس” في دولز فيرجينيا في الولايات المتحدة الأمريكية وهو أول قمر اصطناعي يعمل بقدرات دفع إلكترونية هجينة، حيث يعتمد القمر الاصطناعي “ألياه سات -3” في تصميمه على منصة “جيوستار3” (GEOSTAR3) كما يقوم بتوفير خدمات الاتصالات الفضائية واعتماده بشكل كامل عن طريق نطاق الترددات “KA” يذكر أن القمر الاصطناعي الإماراتي “ألياه 3” سيعمل على توسيع خدمات ألياه سات لتشمل 19 سوقاً إضافية بالقارة الأفريقية، كما يتيح دخول خدماتها للمرة الأولي للبرازيل وبالتالي يقوم بتوفير خدمات الإنترنت عبر الأقمار الصناعية إلي 95% من سكان البرازيل، و60% من سكان أفريقيا.