الغرب يتحدى ترامب: القدس ليست عاصمة إسرائيل- وتركيا توصف ” غير مسئول ” فماذا جاء رد ترامب؟

حملات من النقد الشديد جاءت من دول الغرب عقب تسجيل الرئيس الأمريكي “دونالد ترامب” اعترافاً مباشراً أن القدس عاصمة لإسرائيل، عقب تصنيف ترامب اعترافه بأنه  “خطوة متأخرة جدا” من أجل أثارة عملية السلام بالشرق الأوسط وبدء اتخاذ خطوات جدية للسعي وراء اتفاق دائم بين الطرفين، معلناً أن الولايات المتحدة تدعم حل الدولتين إذا أقره الإسرائيليون والفلسطينيون.

ترامب

فمنذ إعلان ترامب الذي أحدث ضجة في وسائل الإعلام، أعلن كل مسئول عن رائيه في الخبر الذي كان بمثابة ضربة مباشرة من تراب للجميع،  فكان هناك اعتراض دولي على قرار “ترامب” بأن القدس عاصمة إسرائيل ونقل سفارته إلي هناك.

القدس ليست عاصمة إسرائيلالغرب يتحدى ترامب: القدس ليست عاصمة إسرائيل- وتركيا توصف " غير مسئول " فماذا جاء رد ترامب؟ 1 9/12/2017 - 7:15 م

نظرة فرنسا للخبر

وعلى حد ما ذكرت وزارة الخارجية الفرنسية، عن إيمانويل ماكرون الرئيس الفرنسي، والذي تحدث عن مدي قلقه حول عما اعلنته الولايات المتحدة بالقدس عاصمة لإسرائيل.

وقد تناولت وكالة “رويترز” كلمات وجهها الرئيس الفرنسي بمؤتمر صحفي إقيم في الجزائر، قائلا: إن قرار ترامب الأحادي مؤسف وفرنسا لا تؤيده، ويتناقض مع القانون الدولي وقرارات مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة، كما دعي  كافة الأطراف الالتزام  بالهدوء، وتلاشي أي نوع من العنف.

نظرة كندا للخبر

أعلنت الحكومة الفيدرالية الكندية، عقب ما جاء من الرئيس “ترامب” إنها لن تقدم على نقل سفارتها في إسرائيل إلى القدس، بل ستبفي كما حالها الآن في تل أبيب، مؤكدة انها لن ولا تعترف أن القدس عاصمة لإسرائيل مشيرة أن القدس ستظل عاصمة فلسطين.

وفيما يخص هذا تحدث وزير الخارجية الكندية عبر بياناً له موضحاً من خلاله موقف كندا عن القدس لن يتغير، كما أن الوضع بالقس لن يتم حله إلا كجزء من تسوية عامة النزاع الفلسطيني.

نظرة ألمانيا للخبر

أوضحت أنجيلا ميركل المستشارة الألمانية عن رفضها تماما عن قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، فيما يخص نقل  السفارة الأمريكية إلى القدس

نظرة بريطانية للخبر

كما أعلنت ” تيريزا ماي” رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي، موقف بريطانيا عن هذا الخبر، مؤكدة أن بريطانيا لا نية لها فيما يخص نقل سفارتها في إسرائيل إلى القدس، مؤكدة أنها ستبفي السفارة كما وضعها الحالي في تل أبيب.

نظرة تركيا للخبر

وصفت وزارة الخارجية التركية كلمات قصيرة ولكنها تحمل الكثير من المعاني الخفية حول قرارالولايات المتحدة القدس عاصمة لإسرائيل، قائلة: “غير مسؤول”  وقد دعت واشنطن في البث مرة أخري في القضية.


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.