العثور علي مادة غير عادية تشبه الهلام في الجانب البعيد من القمر

في العام الماضي  اكتشفت المركبة القمرية الصينية Yutu-2 مادة فريدة تشبه الهلام خضراء اللون في حفرة بعد أن هبطت مهمة Chang’e 4 على الجانب البعيد من القمر. 

العثور علي مادة غير عادية تشبه الهلام في الجانب البعيد من القمر

أطلق سلسلة من التحديات بين الخبراء والعلماء الذين حاولوا تحديد ماهية المادة و استنادًا إلى البيانات التي تم جمعها قام الباحثون بنشر الآن تحليلًا كاملا للمادة التي تم العثور عليها على سطح القمر ، حيث تم وصف المادة بأنها مادة البريشيا ، أو بالتحديد تأثير ذوبان البرشيا – وهي مادة تشبه الصخور تتشكل عندما يتم دمج المعادن والصخور معًا.

نشرت دراسة عن المادة في المجلة العلمية لاستعراض الأقران Earth and Planetary Science Letters وأفادت عنها ScienceDirect  حيث كشفت عن المادة التي ستؤثر على ذوبان البريشيا عندما يتم دمج أجزاء من الصخور أو المعادن معًا لتشكيل بنية تشبه الهلام.

بعد أن هبطت Chang’e -4 على الجانب البعيد للقمر في شهر يناير عام 2019 ، رصدت المركبة القمرية Yutu-2 هيكلها الفريد في فوهة (فون كارمان) داخل حوض القطب الجنوبي Aitken في أواخر العام الماضي بحث المسبار في المادة وجمع بيانات حيوية لها أفادت في البحث.

واستناداً إلى المعلومات الموضحة يقترح الباحثون أن المادة تشكلت من خلال “اللحام الناتج عن التصادم ، وتدعيم وتماسك النظام القمري والبركيا”.

مع عرض وارتفاع 52 سم و 16 سم ، على التوالي فإن المادة التي تم العثور عليها تشبه عينات بركيا و التي تم إرجاعها إلى الأرض بواسطة بعثات أبولو التابعة لناسا.

وكشفت الدراسة أيضًا أن قطعًا من الصخور القمرية التي تحيط بفوهة البركان قد تم سحقها إلى عجلات دائرية بواسطة عجلات المركبة أثناء الاستكشاف.

كانت رحلة الصين Chang’e-4 أول مركبة من صنع الإنسان تحقق هبوطًا سلسًا على الجانب البعيد من أقرب جيراننا السماويين. كانت المهمة تهدف إلى معرفة المزيد عن تشكيل القمر.