الحكومة النمساوية: حبس الشخص الإرهابي مدى الحياة يمكن أن يكون خياراً للمحاكم عند الحكم على المدانين الإرهابيين

قالت الحكومة النمساوية اليوم الأربعاء أن النمسا تعتزم السماح للمحاكم بسجن المدانين الذي ارتكبوا جرائم تتعلق بالإرهاب طالما انهم يمثلون تهديداً.

الحكومة النمساوية: حبس الشخص الإرهابي مدى الحياة يمكن أن يكون خياراً للمحاكم عند الحكم على المدانين الإرهابيين 1 11/11/2020 - 6:13 م

وبدوره أكد المستشار النمساوي سباستيان كورتس خلال مؤتمر صحفي أن هذه الخطوة تأتي في أعقاب إطلاق نار فيينا، والتي كانت خلال الأسبوع الماضي، حيث قتل فيها شخص جهادي أربعة أشخاص وتم قتله بالرصاص من قبل الشركة المحلية.

وأضاف المستشار النمساوي:”إذا كان من الممكن حبس مجرم مختل عقلياً مدى الحياة لأنه يشكل تهديداً، فإن الأرهابي الذي يشكل تهديداً يمكن أن يُحبس مدى الحياة، حيث أن ذلك يمكن أن يصبح خياراً للمحاكم عند إصدار أحكام المدانين بمثل هذه الجرائم، وبالنسبة لأولئك الذين قضوا بالفعل مدة عقوبتهم، يتخطط الدولة لمراقبة أكثر منهجية من خلال وضع العلامات الإلكترونية”.

وتابع المستشار النمساوي حديثه عن الإجراءات اللازمة لمكافحة الإرهاب:” يوجد بالنمسا عدد كبير من الأشخاص الذين انضموا إلى الدولة الإسلامية في سوريا أو العراق أو سعوا لذلك، حيث أن عدد المقاتلين الإرهابيين الأجانب داخل البلاد يقدر بأكثر من 150 شخص، كما أن هناك البعض منهم في السجن”.