الأوضاع في سوريا تشير إلى حرب عالمية ثالثة.. السعودية قرار التدخل البرى في سوريا بلا رجعة.. بشار يتوعد السعودية وتركيا

الحرب العالمية الثالثةالسعودية قرار التدخل البرى في سوريا قرار بلا رجعة..

أكدت السعودية من خلال أكثر من مسئول عن أن قرار إرسال قوات برية إلى سوريا ” قرار لا رجعة فيه ” على حد قول العميد أحمد عسيري مشيراً في الوقت نفسه إلى أن ذلك رهن بقرار من قيادة «التحالف» ضد تنظيم «داعش».

كما أوضح العسيري في مؤتمر صحافي، عقب اجتماع وزراء دفاع دول «التحالف الدولي» في بروكسل، إن الرياض «جاهزة» لتحارب مع قوات «التحالف» ضد تنظيم «داعش» في سوريا، مؤكدًا على إن السعودية تنتظر موافقة التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة ويستهدف تنظيم الدولة الإسلامية، على نشر المملكة قواتها، مشيرًا إلى أن اي عمليات مستقبلية على الأرض ستحددها واشنطن.

وتزامنت تصريحات العسيري مع ما نقلته قناة «العربية» حول تقديم خطة سعودية لمشاركة قوات خاصة في الحرب ضد تنظيم «داعش» إلى أعضاء «التحالف الدولي»، خلال الاجتماع. وتتحدث الخطة عن “مشاركة قوات خاصة، تجمع المعلومات وتنظّم القوات المنتشرة على الأرض من المعارضة السورية المعتدلة”، ووفقًا لقناة العربية فإن  “المشاركة السعودية لن تكون بصورة منفردة، وإنما مشروطة بمشاركة الولايات المتحدة”، ومحصورةً كذلك بمحاربة تنظيم «داعش» في سوريا فقط، دون العراق.

بشار الأسد يرد على السعودية..

وفي مقابلة لصحيفة البايس الإسبانية مع بشار ونقلتها وكالةالأنباء السورية الرسمية، حيث رد على سؤال حول “الجيوش الأجنبية.. كيف ستردون إذا عملت تركيا والسعودية بموجب تصريحاتهما بأنهما تخططان لإرسال قوات إلى هنا بزعم محاربة داعش، ” حيث قال: “ذلك مجرد زعم. لكن إذا حدث ذلك.. فإننا سنتعامل معهم كما نتعامل مع الإرهابيين “، كما أكد على أن الدعم الروسى والإيرانى شكل دعم جوهريًا في تقدم جيشه.

رئيس الوزراء الروسى يتوقع حرب عالمية ثالثة..

وحذّر رئيس الوزراء الروسي، ديمتري مدفيديف، من خطر نشوب «حرب عالمية جديدة» في حال حصل هجوم بري خارجي في سوريا، وذلك في مقابلة تنشرها صحيفة «هاندلسبلات» الألمانية غداً، كما قال مدفيديف إنّ «الهجمات البرية عادة تؤدي إلى أن تصبح أي حرب دائمة»، مضيفاً أنه «ينبغي إرغام جميع الأطراف على الجلوس إلى طاولة المفاوضات بدل التسبب باندلاع حرب عالمية جديدة».


قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.