اكتشاف سلالة جديدة من كورونا أكثر مقاومة للّقاح، وأسرع انتشاراً من “أوميكرون”

تم الإعلان اليوم الأربعاء، وبشكل مؤكد عن متحور جديد من فايروس كورونا يحمل تركيبة غير نمطية تشمل 46 طفرة، في مدينة مرسيليا جنوب فرنسا.

اكتشاف سلالة جديدة من كورونا أكثر مقاومة للّقاح وأسرع انتشاراً من "أوميكرون"

متحور “IHU” الجديد

حيث أكدت نتائج الدراسة التي قام بها مجموعة من العلماء في معهد الأمراض المُعدية في فرنسا “IHU”، على 12شخصاً من المصابين بالفايروس وجود تركيبة غير نمطية، ما يؤكد وجود السلالة الجديدة من الفايروس.

تم التعَرُّف على السلالة الجديدة من الفايروس لأول مرَّة في شهر نوفمبر من العام الماضي لدى شخص عائد من الكاميرون حيث تم تمييزه بالرمز (B.1.640.2) بينما حملت السلالة الجديدة من الفايروس اسم المعهد الذي اكتشفت فيه “IHU”.

مقاوم للقاح وسريع الانتشار

يأتي ذلك فيما كشف العلماء أن تحليل “الجينوم” الفيروسي قد أثبت وجود 46 طفرة، الأمر الذي يجعل المتحور الجديد أسرع انتشاراً من أوميكرون وأكثر مقاومة للقاح أيضاً.

وكانت منظمة الصحة العالمية قد أعلنت قبل أيام عن ارتفاع خطورة انتشار أوميكرون بشكلٍ كبير بسبب طفراته المتعددة واحتمال مقاومته للُّقاحات خاصةً بعد أن قفز عدد الإصابات بالمتحور “أوميكرون” إلى 11% عالمياً قبل إطلاق التحذير.

وينتشر أوميكرون على نطاق واسع  في كلٍ من فرنسا وبريطانيا والولايات المتحدة الأمريكية، فيما أعلنت المملكة العربية السُّعُودية عودة الالتزام بالتدابير الاحترازية وإجراءات التباعد الاجتماعي.


اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.