التخطي إلى المحتوى
اسرائيل تبشر مستوطنيها بإضمحلال المقاومة الفلسطينية

تحاول اسرائيل طمأنة مستوطنيها وتقليل حدة الرعب الذى يجتاحهم من مقاومة الشباب الفلسطينى بتسليط الضوء على تقارير القيادة المركزية والتى تزعم انخفاض عدد أحداث المقاومة الفلسطينية خلال النصف الاول من عام 2016 مقارنة بالعام الماضى .

وبحسب صحيفة معاريف العبرية فإن الجيش الاسرائيلى قام بتسجيل 147 حالة إضراب من جانب 6500 فلسطينى ، كما سجل 33 مظاهرة تضم 2000 متظاهر خلال الشهر الماضى ، بالاضافة الى 215 حالة إلقاء حجارة على السيارات الاسرائيلية خلال شهر يناير. كما سجل الجيش 20 مقاومة سواء طعن او اطلاق نار فى بداية العام فى الضفة الغربية مقابل 6 هجمات فقط خلال الشهر الماضى .
ومن جانبه ضبط جيش الاحتلال 170 قطعة سلاح مختلفة الانواع وأغلق 4 محطات إذاعية تحت ذريعة التحريض على المقاومة ، كما تم تدمير 16 منزلا لعائلات فلسطينية .

085ويشير جهاز الأمن العام الاسرائيلى الى السبب الحقيقى وراء إنخفاض عدد الهجمات الفلسطينية ضد الاحتلال زاعما أن الفلسطينيين أدركوا تمام الادراك أنه لا جدوى من عمليات المقاومة وأن قتل اليهود لن يفيدهم بشئ وأن المقاومة الفلسطينية تتجه نحو الزوال.

كما تستنكر الصحيفة تصريح المؤسسة الاسرائيلية الدفاعية بأن حركة حماس تسعى بكل السب أن تحتفظ بالسلام مع اسرائيل فى قطاع غزة ، موضحة سبب استنكارها بأن هناك هجمات ضد الاسرائيليون تتورط فيها حماس حيث تمت تحت اشراف القيادى الحمساوى “صالح العرورى” الذى طردته اسرائيل من الضفة الغربية.226

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.