احتفالات باريس بالعام الجديد 2020 وإطلاق الألعاب النارية

شهدت فرنسا احتفالات رائعة بمناسبة بداية العام الجديد 2020 خاصة باريس، نظرا للاستعدادات القائمة من أجل جعبه يوم مميز باعتباره ليلة رأس السنة الميلادية، حيث تصدر كلمات البحث حول العام الجديد 2020 ومعظمها من قبل فرنسا، فقد تم إطلاق الألعاب النارية في السماء لفتت أنظار الجميع وأدخلت السرور على قلوب الجميع كبار وصغار، ومن المناطق التي اتشهرت بالاحتفالات في هذا اليوم (قوس النصر – برج إيفل – وجادة الشانزليزيه).

احتفالات باريس بالعام الجديد 2020 وإطلاق الألعاب النارية 1 4/1/2020 - 8:37 م

وشارك في هذا اليوم العديد من السياح بمختلف الجنسيات وعبروا عن استمتاعهم بهذا اليوم ولحظة إطلاق الألعاب النارية والأضواء الجميلة لحظة العد التنازلي، وعلى الرغم ما تواجهه فرنسا من تظاهرات من قبل المتظاهرين بالسترات الصفراء، إلا أنه وجه تحذير من قبل الشرطة الفرنسية بعدم التظاهر في هذا اليوم بقرار صارم ومن يعارض هذا القرار يخضع لعقوبة غرامة قدرها 135 يورو.

احتفالات جادة الشانزليزيه 

يحتفل العديد من السياح والزوار بهذا اليوم بتواجدهم في جادة الشانزليزيه، حيث أكدت بعض المصادر أنه وصل عددهم من  250 ألف إلى 300 ألف شخص احتفالا ببداية العام الجديد، كما إنها تعتبر جادة الشانزليزيه هي من أهم وأشهر الأماكن في العالم في فرنسا لما بها من معالم مميزة من حدائق ومتاحف ومختلف المعالم المشهورة.

احتفالات باريس برأس السنة الميلادية 2020

تشهد باريس من كل عام احتفالات رائعة بمناسبة انتهاء عام وبداية عام جديد، يأتي إليها الكثير من السياح بمختلف الجنسيات والشعوب من كل دول العالم لرؤية احتفال العام الجديد ببرج إيفل، فتتميز باريس ب (برج إيفل ومتحف اللوفر وميدان الكونكورد ومعهد العالم العربي وليزانفيلد وبوبور وقوس النصر وغيرها من المعالم)، ونظرا لجمال منظر إيفل أسفل الألعاب النارية شبه أحد الكتاب بمولد إيفل.