إهانة الرئيس التركي ” أردوغان” عمداً في حلف الناتو.. وقرار فوري من رئيس الأركان التركي

أصدر الرئيس التركي ” رجب طيب أردوغان” قرار فوري بانسحاب جميع القوات التركية المشاركة في مناورات “الناتو” حلف شمال الأطلسي، وذلك بعد الإهانة التي تعرض لها من قبل تلك القوات المشاركة في المناورة، حيث كانت الإهانة شخصية تخص الرئيس التركي ” أردوغان”.

إهانة الرئيس التركي " أردوغان" عمداً في حلف الناتو.. وقرار فوري من رئيس الأركان التركي 1 18/11/2017 - 4:13 م

الرئيس التركي يتعرض للإهانة من قبل قوات حلف الناتو

حيث قامت قوات الناتو باستخدام صورة ” مصطفي كمال أتاتورك” مؤسس الجمهورية التركية واسم ” رجب طيب أردوغان”، وذلك كهدف في لوحات التدريب على التصويب الناري لتلك القوات المشاركة في المناورة، وعلى الفور أصدر تعليماته الرئيس التركي بانسحاب القوات التركية المشاركة في التدريب.

وأضاف الرئيس التركي “أردوغان” من خلال الكلمة التي ألقاها في أنقره في مؤتمر لرؤساء فروع حزب العدالة والتنمية، قائلاً: ” استخدموا لوحة تصويب في النرويج، وضعوا عليها اسمي وصورة مصطفي كمال أتاتورك” مؤكداً أنه عرف بتلك الواقعة من ” خلوصي أركان”  رئيس الأركان، كما علم من وزير شؤون الاتحاد الأوروبي ” عمر جيليك”، مؤكداً أنهم أكدوا أنهم سوف يسحبون القواتالتركية المشاركين في تلك المناورة، حيث قال لهم الرئيس التركي: ” قلت لهم افعلوا ذلك على الفور، لا يمكن أن يكون هناك تحالف كهذا”.

ومن جانبه أكد أمين حلف الناتو « يانس ستولتنبرغ» أن تلك الواقعة لا تمثل حلف الناتوا مقدماً إعتذاره عن تلك الواقعة مؤكداً أنها واقعة فرديه، حيث تم تحويل المسؤول عنها إلى التحقيق وإبعاده عن مركز التدريب قائلاً: ”  أن تركيا حليف مهم في الناتو، ويساهم بفاعلية في ضمن أمن دول الحلف”.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.