طرح أول لقاح عالمي ضد فيروس كورونا المستجد خلال أيام

منذ أن بدأ انتشار فيروس كورونا المستجد، والذي كانت بداية انطلاقه من مدينة ووهان وسط الصين آواخر العام الماضي 2019، ليتحول انتشار هذا الفيروس إلى وباء، وتصنيفه من قبل منظمة الصحة العالمية بالجائحة العالمية، ومنذ ذلك الحين لم تتوقف الأبحاث والدراسات في جميع أنحاء العالم للتوصل إلى لقاح ضد الفيروس، وأخيرًا أعلنت روسيا أنها ستقوم بتسجيل أول لقاح عالمي ضد فيروس كورونا المستجد خلال أيام، وجاء ذلك على لسان نائب وزير الصحة الروسي، أوليغ غريدنيف، اليوم الجمعة الذي قال: إن “اللقاح ضد كوفيد-19 الذي طوره مركز “غماليا” سيتم تسجيله في الأيام المقبلة.”

طرح أول لقاح عالمي ضد فيروس كورونا المستجد خلال أيام

أول لقاح عالمي ضد فيروس كورونا

طرح أول لقاح عالمي ضد فيروس كورونا المستجد خلال أيام
طرح أول لقاح عالمي ضد فيروس كورونا المستجد خلال أيام

إنتاج كميات كبيرة من اللقاح

وردًا على سؤال من وكالة “إنترفاكس” الروسية حول ما إذا كان هذا اللقاح ضد فيروس كورونا، بالفعل سيجتاز مرحلة التسجيل بحلول 12 أغسطس الجاري، أوضح الوزير غريدنيف بالإيجاب، وقال: إن “العمل جارٍ حاليًّا على إعداد كميات كبيرة من اللقاح”، ومشيرًا إلى أن الأولوية في التطعيم باللقاح ستكون للفئات الأكثر تعرضًا للمرض وهم العاملين في المجال الطبي، وكبار السن.

وأوضح غريدنيف أن ملاحظة تأثير التطعيم ستكون “عندما يتشكل ما يسمى بالمناعة السكانية، وعندما يكون انتقال الفيروس مستحيلًا عمليًّا”، وأضاف قائلًا: أن “سرعة ذلك ستعتمد على عدد الأشخاص الذين يتم تطعيمهم، ومدى انتشار التطعيم”.

سباق عالمي للوصول إلى لقاح ضد كورونا

ويأتي الإعلان الروسي عن تسجيل أول لقاح عالمي ضد فيروس كورونا المستجد، بالتزامن مع تسابق مئات الشركات والمؤسسات والمختبرات في أنحاء العالم لتسجيل أسبقية في التوصل إلى لقاح ضد الفيروس لشعوبها، وفي الوقت الذي نبهت فيه منظمة الصحة العالمية من خلال عدة تحذيرات أطلقتها مؤخرًا، والتي اعتبرها البعض تشاؤمية، نبهت لضرورة توفر شرط هام من أجل تعافي العالم بشكل أسرع، ويتمثل في توحّد هذا السباق العلمي للتوصل إلى اللقاح، وفي إشارة إلى هذا التسابق بين الدول على إنتاج لقاح فعّال، قال المدير العام لمنظمة الصحة العالمية، تيدروس أدهانوم غيبريسوس: إن “الانتعاش الاقتصادي في العالم قد يأتي بشكل أسرع في حالة توفير أي لقاح ضد كورونا كسلعة للجميع”، وطلب توفير أكبر عدد من الجرعات مسبقًا، وعدم إضفاء النزعات القومية على اللقاح، فذلك لن يكون طيبًا ومفيدًا حسب تعبيره.


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.