أول رد فعل رسمي من الولايات المتحدة الأمريكية على واقعة اغتيال السفير الروسي في تركيا

بعد واقعة مقتل السفير الروسي بتركيا، بدأت ردود الأفعال العالمية تتوإلى وكان أول رد فعل من الولايات المتحدة الأمريكية التي قررت اغلاق سفارتها في أنقرة، خوفاً من تعرض سفيرها أو مسئوليها الدبلوماسيين لاغتيالات على غرار السفير الروسي، هذا وقد أعلنت الخارجية الأمريكية قبل اتخاذها هذا القرار على حسابها على تويتر أنه حدث إطلاق نار بالقرب من مبني السفارة الأمريكية، وأنها توجهت من خلال حسابها على تويتر بنداء لموظفيها بعد الإقتراب من المبنى في الوقت الحالي.

أول رد فعل رسمي من الولايات المتحدة الأمريكية على واقعة اغتيال السفير الروسي في تركيا 1 19/12/2016 - 10:12 م

هذا وقد تعرض السفير الروسي اليوم للاغتيال أثناء زيارته لأحد المعارض الفنية في المجلس الثقافي التركي، حيث أطلق عليه أحد المسلحين الرصاص فأوداه قتيلاً، رغم محاولات علاجه التي باءت جميعها بالفشل وقد أعلنت الخارجية الروسية أنها سوف تُصعد من موقفها، حيث سوف تضع الأمر الليلة أمام مجلس الأمن في هيئة الأمم المتحدة.

هذا ومن المتوقع أن تتصاعد حدة الأزمة بين الجانبين التركي والروسي على أثر تلك الحادثة، التي تحدث للمرة الأولى في تاريخ البلدين أن يتم اغتيال مسئول كبير في أحدهما على أرض الدولة الأخرى.


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.