أول تعليق من كريستيانو رونالدو على اتهامه باغتصاب فتاة أمريكية


قام اللاعب العالمي كريستيانو رونالدو نجم منتخب البرتغال المحترف بين صفوف يوفنتوس الإيطالي بنفي ما تردد حول واقعة اغتصابه لفتاة أمريكية عام 2009 إذ قال رونالدو، في بث مباشر عبر حسابه على موقع “إنستجرام”، بعدما قام بسؤاله أحد المتابعين عن صحة ذلك الخبر “ماذا قالوا اليوم؟ لا لا لا، إنها أخبار مزيفة” كما أوضح أنهم يريدون ترويج أنفسهم، وهذا أمر عاد إذ أنهم يريدون أن يصبحوا مشهورين باستغلال اسمه كما يقول رونالدو فهذا جزء من العمل وهو رجل سعيد وكل شيء جيد.

هذا وفي وقت سابق، قال محامو “الدون” إنهم سيقومون برفع دعوى قضائية ضد مجلة “دير شبيجل” الألمانية بعدما قامت بنشر اتهامات “دون سند قانوني” تدعي فيها امرأة بأن رونالدو اغتصبها عام 2009 إذ أوضح المحامي كريستيان شيرتز، أن تقرير المجلة الألمانية تلك تحدث عن شبهات بصورة غير قانونية في جانب يرتبط بخصوصية الفرد، وعلى ذلك فإن رونالدو سيطالب بتعويض عن الضرر الذي لحق به من جراء نشر ذلك التقرير.

جدير بالذكر أن المجلة الألمانية ذكرت نقلا عن محامية المشتكية، أن حادثة الاغتصاب يُفترض أنها وقعت في يونيو 2009 داخل غرفة في فندق بمدينة لاس فيغاس، وذلك وفق ما نقلت رويترز كما أضافت ليسلي مارك ستوفال محامية المشتكية، أن المشتكية كاثرين مايورغا لم يسبق لها أن تحدثت عن الاعتداء الجنسي المفترض، إذ أن النجم البرتغالي منحها 375 ألف دولار مقابل أن تلتزم الصمت.

و قد أورد التقرير الصحفي للمجلة الألمانية أن الضحية المفترضة لحادث الاغتصاب رفعت دعوى قضائية لأجل إبطال الاتفاق الذي وقعته مع رونالدو، ويلزمها بعدم الكشف عما حصل في “الحادثة المثيرة” وأشارت محامية الضحية إلى أن الهدف من الدعوى القضائية هو محاسبة رونالدو في محكمة مدنية على الجروح التي تسبب بها للضحية، وما قد نتج عنها من تبعات.


قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.