قرية أسبانية يتحول أهاليها الي مليونيرات في ليلة وضحاها بسبب وفاة أغني ماولد فيها

هل تصدق أن مابين ليلة وضحاها قرية بأكملها يصبح أهلها يمتلكون الملايين، نعم هذا ماحدث بالفعل فقد صدق المثل الذي يقال فيه ماصائب قوم عند قوم فوائد، فقد أصبح أهالي قرية أسبانية مليونيرات بعد وفاة أحد الأثرياء الذي ولدفي القرية وأوصي بجزء من تركته الي أهاليها.

قرية أسبانية يتحول أهاليها الي مليونيرات في ليلة وضحاها بسبب وفاة أغني ماولد فيها 1 25/11/2016 - 3:55 م

فقد كتب الملياردير الأسباني أنتونينو فيرنالديز الذي كان يبلغ من العمر 99 عاما،  في وصيته قبل وفاته بجزء من ثروته لجميع سكان القرية التي ولد فيها والتي تدعي قرية سيريثالز ديل كونداو، وذلك بمبلغ 210 مليون دولار تقريبا، ونقلأ عن تقارير محلية فقد حصل كل فرد من أهالي القرية بنحو 2، 5 مليون دولار، وذلك حيث يبلغ عدد سكان القرية 80 فرد فقط، ولم يكتفي بذلك فقد أوصي ببناء مركز ثقافي جديد ومؤسسة تنموية غير ربحية لخدمة أهالي القرية التي يبلغ عدد الموظفين بها نحو300 موظف.

فقد كان الاسباني أنتونيو فيرنالديز يعيش في تلك القرية وأخوته ال 13 وسط عائلة فقيرة في ظروف صعبة، وأجبر على ترك الدراسة وهو في سن 14 عام، لعدم القدرة على سداد مصاريف الدراسة، ومن ثم هاجر ليحقق نجاحا باهر في ادارة احدي الشركات المتخصصة في إنتاج المشروبات الكحولية والتي لاقت رواجا كبير في الولايات المتحدة والمكسيك.


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.