أنباء روسيه عن مقتل البغدادى زعيم تنظيم داعش الارهابي في غاره جويه بالرقه

أنباء روسيه عن مقتل البغداى

انباء تانولتها المواقع عن مقتل البغدادى وكنيته أبو بكر البغدادى  قائد تنظيم داعش الارهابى في كل من العراق والشام حيث تناولت الصحف والمواقع  الخميس الموافق 30 يونيو تصريح منسوب لوزارة الخارجيه الروسيه يفيد بمقتل البغدادى في الغارة التي شنتها روسيا منذ شهر تقريبا على معاقل قيادت داعش الارهابيه بالرقه.

مقتل البغداى

حيث نقلت وكالة الاعلام الروسيه عن وزارة الخارجيه الروسيه تصريح تقول فيه موسكو أن هناك احتمالات قويه أن البغدادى قد لقى مصرعه في الغاره الجويه التي شنتها موسكو على تنظيم داعش في الرقه والجدير بالذكر أن وزارة الدفاع الروسيه أيضاً منذ ايام أعلنت ترجيح مقتل البغدادى في نفس الغاره الجوية التي استهدفت قيادات داعش في الرقه.

بالاضافه إلى ذلك فقد تناولت بعض وكالات الاعلام الايرانيه صورا وقالت انها للبغداى مع بعض افراد عائلته بعد أن لقو مصرعهم ويرجى التنبيه على أن ايران قد اطلقت صورايخ صد تنظيم داعش في الايام السابقه.

إلا أن هناك رد من جينادي جاتيلوف وهو نائب وزير الخارجيه الروسيه يفيد بانه ليس بوسع موسكو تاكيد مقتل البغداى زعيم تنظيم داعش الارهابى وان كل ما يتدوال من تصريحات هى فقط شكوك واحتمالات قد تكون صحيحه أو خاطئه ولا يوجد معلومات ماكده بنسبة 100% تفيد بمقتل البغداى.

وأيضاً فقد رد وزير الخارجيه الروسى لافروف اليوم الجمعه  في مؤتمر صحفي وقال انه سمع عن تلك الاخبار  إلا انه لايوجد لديه معلومات تاكد مقتل البغدادى بنسبة 100% بالاضافه الا أن تلك الجماعات لديها القدره على استعادة قدراتها القتاليه بسرعه في حالة حدوث اى احداث ضارئه في صفوفها.

ولم ترد اى صور أو مقاطع فديو مصوره حتى الآن في اى المواقع أو الصحف للبغداى وهو مقتول باستثناء الصور التي تتناقلها الصحف الايرانيه والتي تدعى بانها للبغداى زعيم داعش الارهابيه.

بالاضافه إلى ذلك فان هناك رد من التحالف الدولى ضد داعش  يفيد بعدم التاكد من التقارير الروسيه التي تفيد بمقتل البغدادى جراء الغارت الجويه التي شنتها موسكو على معقل قيادات تنظيم داعش الارهابى في الرقه والتي يثار الشك بانها ادت إلى مقتل البغدادى زعيم تنظيم داعش الارهابى.


اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.